رونالدو يفكر بالرحيل وكوتينيو هدف برشلونة

31-12-2017 07:27 PM رياضة 190
Image

 

مدريد - وكالات

 

 

كشفت تقارير صحفية أن إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة الإسباني اجتمع مع ادارة ناديه لمناقشة آخر التطورات بشأن خطة النادي في سوق الانتقالات الشتوية. ووفقا لصحيفة موندو ديبورتيفو فإن فيليب كوتينيو صانع ألعاب ليفربول ما زال هو الهدف الرئيسي للبارسا وهناك تفاؤل بضمه في يناير/ كانون الثاني على الرغم من أن الكلمة الأخيرة ستكون لإدارة ليفربول. وكشفت الصحيفة أن مصير لاعب الوسط أندريه جوميز متوقف على كوتينيو، فقي حال انضمام البرازيلي للبلوجرانا فإن البرتغالي سيكون الضحية الأبرز ضمن اللاعبين الذين سيغادرون ملعب كامب نو من أجل إنعاش خزينة النادي لموازنة الأمور المالية. وأكدت الصحيفة ان برشلونة ما زال مهتما بضم المدافع الكولومبي ياري مينا من بالميراس ولكن أيضا من غير المستبعد التعاقد مع مدافع مخضرم لديه خبرة ولو بشكل مؤقت لنهاية الموسم، خاصة وأن مينا سيحتاج وقتا للتأقلم مع الفريق. من ناحية أخرى أصبح رحيل اردا توران أكيدا، فيما ستستمع الإدارة لأي عروض قادمة للثلاثي ديولوفيو، فيدال ورافينيا. انتشرت مؤخرًا تقارير عن أن النجم كريستيانو رونالدو، يفكر في الرحيل عن نادي ريال مدريد الإسباني نهاية الموسم الحالي. وترددت أنباء أن علاقة اللاعب البرتغالي بفلورنتينو بيريز رئيس النادي الملكي غير جيدة في الوقت الراهن، خاصة أن هناك تجاهل لمطالبة اللاعب بتحسين شروط عقده، حيث يتقاضى أجرًا سنويًا أقل من ليونيل ميسي نجم برشلونة ونيمار لاعب باريس سان جيرمان. ويعتبر مانشستر يونايتد الإنجليزي النادي السابق لصاروخ ماديرا، من ضمن أبرز المرشحين للحصول على خدمات الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات، إذا قرر الرحيل عن ملعب ساتنتياجو برنابيو. وفي هذا الصدد قالت صحيفة مانشستر إيفينينج نيوز، أن المانيو بقيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، ينوي بالفعل إبرام صفقة كبيرة الصيف المقبل، وقد تكون التعاقد مع رونالدو ومع ذلك أشارت الصحيفة إلى أن تعاقد مورينيو مع كريستيانو، سيحمل بين طياته مخاطرة كبيرة، وذلك لأن اللاعب عمره  32عامًا، ويعيش السنوات الأخيرة في مسيرته المهنية، وبالتالي فإن (السبيشيال وان) لا يضمن تألقه مجددًا على ملعب أولد ترافورد في حال التعاقد معه مقابل مبلغ خيالي.


 


 

 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.