مقالات مختارة

تعال أحبك .. مدارس ومجتمع

04-10-2018 12:48 PMاقرأ المزيد ...

إن مارسوا العنف هم مدانون ولا شك في ذلك، وإن غنوا هم خارج الأعراف، وإن طربوا هم في سن أقلّ من حاجة الطرب برأي البعض ممن يرون أن الموسيقى فسق! ماذا يح...

نقد الملك الذي لا يتوقف

03-10-2018 12:18 PMاقرأ المزيد ...

في اللقاء مع الملك، قبل يومين، كنا مع ثلة من الصحفيين والاعلاميين، نستمع الى نقده الشديد، للفوضى الاجتماعية، من حيث العنف المتفشي باشكال مختلفة، سواء ...

البنوك ترفع أسعار الفائدة

03-10-2018 12:17 PMاقرأ المزيد ...

قد يكون صحيحا أن بعض البنوك استبقت قرارا مرتقبا من البنك المركزي الأردني برفع اسعار الفائدة لكن الصحيح أيضا هو أن البنوك تستعد لإمتصاص رفع نسبة ضريبة...

 سيادة القانون 

03-10-2018 10:34 AMاقرأ المزيد ...

 سيادة القانون  خلود الخطاطبة  التجاوزات الكبيرة والكثيرة على القانون والتي وصلت مظاهرها الى قتل طفل يبلغ 3 سنوات امام ناظر والدي...

محاولات لشيطنة عشائرنا .. !

02-10-2018 12:35 PMاقرأ المزيد ...

ألا تستحق العشائر في بلادنا ان تسترد اعتبارها، وتستعيد عافيتها ومكانتها التي انتزعها على غفلة منها بعض «العابرين « على ارصفة اوجاعنا، اليس...

دمج أم إلغاء وزارات ومؤسسات

02-10-2018 12:33 PMاقرأ المزيد ...

محاولات عديدة من حكومات سابقة إقتربت من الإصلاح الإداري أو إصلاح القطاع العام، لكن أياً منها لم تشكل ثورة بيضاء بمعنى الكلمة . إن كان في نية الرئيس...

الملك .. وين إحنا رايحين ؟

02-10-2018 12:32 PMاقرأ المزيد ...

في لقائه مع رؤساء تحرير الصحف اليومية وكتّاب الأعمدة الرئيسة وإعلاميات تلفزيونيات،دخل جلالة الملك عبدالله الثاني لقاعة الإجتماع بلباسه العسكري، ولم يت...

رواية الجرمق

30-09-2018 12:46 AMاقرأ المزيد ...

... ...  رواية المهمشون...  للكاتب مهند الأخرس سليم النجار ...  من الطبيعي انْ يفّرق المرءُ بين الحكاية والخطاب السردي الذي يكت...

سؤال الملك

27-09-2018 01:44 PMاقرأ المزيد ...

سؤال جلالة الملك في محله؛ ما البديل حقا لسلام عادل للصراع القائم في الشرق الأوسط؟ حلقات عنف لا نهاية لها، أزمات مستمرة تهدد الأمن والسلم العالميين،...

#لا ضريبة بلا إصلاح

25-09-2018 08:51 AMاقرأ المزيد ...

في مواجهة قانون ضريبة الدخل المعدّل؛ رفع نشطاء شعاراً جميلاً ومهمّاً وهو: لا ضريبة من دون إصلاح. فإذا 'أرادت مني الحكومة أن أدفع الضريبة، من حقي أ...