الدغمي يدعو لمواصلة دعم مشاريع المفرق كونها الاولى المتضررة من اللجوء السوري

30-10-2017 08:55 am المفرق
Image

رئيس البلدية يلتقي وفد الوكالة الالمانية للتعاون الدولي


 

المفرق - الانباط  - يوسف المشاقبة

 

اكد رئيس بلدية المفرق عامر نايل الدغمي ان البلدية ما زالت تتحمل اعباء اللجوء السوري باعتبار المفرق من اكبر الدول المستضيفة للسوريين مما يتوجب الاستمرار في تقديم الدعم اللازم من كافة المنظمات الدولية والانسانية للبلدية لتتمكن من القيام بواجبها الخدمي على اكمل وجه .

 

واضاف خلال لقائه اليوم بوفد  الوكالة الالمانية للتعاون الدولي GIZ  ان بلدية المفرق الكبرى في الاشهر الماضية اثبتت قدرتها على التعامل  مع كافة المشاريع الممولة من تلك المنظمات بجدارة وبنجاح وبكل شفافية وبجهود العاملين فيها وخصوصا ان الوكالة الالمانية للتنمية الدولية من المؤسسات الدولية الدعمة للبلدية والتي استطعنا التعاون والتنسيق بكل مهنية وحرفية عالية في انجاح المشروع الخاصة بالنظافة والذي تسجل للوكالة والمسؤولين فيها الشكر والموقف لما قدم من دعم لهذا المشروع .

 

واكد الدغمي ان ما يحقق النجاح للبلدية التشاركية المستمرة مع المجتمعات المحلية من خلال القيام بالدور المناط بعمل البلدية لتقديم الخدمات الامثل للمواطنين والتي تسعي البلدية جاهدة الى تقديم كل ما هو جديد ومفيد ويخدم اهالي لمفرق ومناطقها ودون اي عوائق .

 

وبين الدغمي ان البلدية اعادت ترتيب العمل بالمشروع الخاصة بالنظافة وفق المصلحة العامة ولضمان ايصال خدماته الى جميع الاحياء والمناطق والتي ما زالت تحتاج الى المزيد لوجود الالاف من اللاجئين السوريين يسكنون في المدينة وهذا من شانه ان يساهم في ديمومة العمل نحو بقاء المفرق الافضل على مستوى بلدية المملكة والذي نسعى جاهدين على وضع الخطط والاجراءات الكفيلة لخدمة المواطنين ، منوها الدور المبذول من قبل مسؤولي الوكالة الالمانية للتنمية الدولية في دعم مشاريع البلدية الخدمية ولمواجهة تداعيات الطلب على الخدمات .

 

وطالب الدغمي بضرورة ايلاء البلديات المتضررة من اللجوء السوري الاهمية الكبيرة من خلال تقديم الدعم لها وخصوصا ان هناك مشروع اتحاد لبلديات المفرق والبلاغ عددها 18 بلدية في محافظة المفرق سيتم الاعلان عنه للعمل ضمن تشاركية واحدة من شانها ان تحقق النفع على المجالس البلدية وخاصة بلديات البعيدة ، منوها ان هدفنا في العمل البلدي بالدرجة الاوى التشاركية وتوحيد الجهد نحو الافضل وبما يخدم مصالح البلدية وهذا يعود بالفائدة على المواطنين في تقديم خدمات افضل وتنفيذ مشاريع خدمية وانتاجية للمجالس البلدية في محافظة المفرق .

 

وثمن الوفد الجهود الكبيرة التي يبذلها رئيس بلدية المفرق الكبرى والكوادر العاملة في انجاح المشروع والمتابعة الحثيثة للقيام بهذا الدور وبما يخدم مدينة المفرق ، مؤكدين العمل على الاستمرار في تقديم الدعم اللازم للخدمات الاساسية التي تحتاجها البلدية من خلال مواصلة العمل واللقاءات للوصول الى الاهداف المنشودة ووفق رؤية يتفق عليها الطرفان لإنجاح الخطط والمشاريع الخدمية للبلدية .

 

وحضر اللقاء مدير الدائرة المالية في البلدية موفق المشاقبة ومدير دائرة الاستثمار في البلدية عماد الدغمي وعضو مجلس محلي ام النعام الشرقية حسين المشاقبة ومدير دائر العلاقات العامة والاعلام في البلدية مروان عبد المجيد.//