اتفاقيات لدعم وتأهيل 31 شركة صناعية متوسطة وصغيرة

01-11-2017 07:51 AM اقتصاد
Image

 

عمان - الانباط

وقعت المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية، بالتعاون مع مركز التجارة الدولي امس الثلاثاء، اتفاقيات تأهيل ودعم 31 شركة صناعية متوسطة وصغيرة.

وجاء توقيع الاتفاقيات ضمن مشروع تنمية الصادرات من خلال الاسواق الافتراضية الممول من البنك الدولي وصندوق التحول لدول شرق المتوسط وشمال إفريقيا (دول المينا) بالشراكة مع مبادرة دوفيل.

وبيّن القائم بأعمال المدير التنفيذي للمؤسسة محمد المهيرات، ان المؤسسة استقبلت 35 طلباً، وستتعامل مع تسعة خبراء تصدير يتولون العمل مع 31 شركة، تمثّل قطاعات صناعية مختلفة في مجال التصدير والتسويق من خلال التجارة الالكترونية.

وبموجب الاتفاقيات، سيتم تأهيل هذه الشركات ومساعدتها على بيع منتجاتها من خلال الأسواق الافتراضية والمواقع الإلكترونية لزيادة صادراتها من خلال خبراء التصدير، الذين تم تدريبهم وتأهيلهم للعمل مع الشركات في مجال التصدير والتسويق بواسطة التجارة الالكترونية.

وقال المهيرات، إن توقيع الاتفاقيات جاء انطلاقاً من أهمية بناء وتعزيز قدرة المشاريع المتوسطة والصغيرة التسويقية، وزيادة قدرتها على التصدير عبر الأسواق الافتراضية، ودعم الإصلاحات المؤسسيّة لمعالجة المعيقات الخاصة بأنظمة المدفوعات المالية الإلكترونية وعدم وجود أنظمة التأمين ضد المخاطر والكلف العالية المرتبطة بعملية تسهيل التجارة أمام المشاريع الصغيرة والمتوسطة الراغبة بالعمل في هذا المجال، وإيجاد بيئة مواتية لدعم التجارة الإلكترونية والحد من معيقاتها في الأردن.

وأضاف، أن المشروع يتضمن تدريب 25 خبير تصدير وتقديم الدعم الفني لــ 100 شركة عاملة في قطاع الصناعة، حيث يتم قياس الأثر المترتب على المشروع من خلال زيادة المبيعات والتصدير خلال فترة تنفيذ المشروع البالغة ثلاث سنوات.

من جهتها أكدت مدير مشروع الأسواق الافتراضية من مركز التجارة الدولي ايمان بسيسو، ان البرنامج يهدف الى بناء قدرات الشركات الأردنية الفنية للترويج والبيع الإلكتروني من خلال الاسواق الافتراضية، لافتة الى ان البرنامج تم اطلاقه في ثلاث دول، هي: تونس والمغرب والاردن، وستتمتع الشركات الأردنية المستفيدة من خدمات عديدة، منها توفير خبير تنمية صادرات محلي معتمد لمساعدة الشركات الاردنية في تقييم وضعها الحالي وتحديد مدى جاهزيتها للبيع الإلكتروني وتحديد المنتجات الاكثر قابلية للبيع.

وأشارت الى ان البرنامج يساعد في بناء قدرات الشركات الفنية للاستفادة من الأدوات والمصادر التي تمكنها من تحديد متطلبات الترويج، والبيع عبر الأسواق الافتراضية وبالتالي التعرف على أسلوب جديد للبيع والتوزيع في الأردن، فقد اشارت دراسة أعدها مركز التجارة الدولي إلى ان حجم التجارة الالكترونية يشكل 12 بالمائة فقط من اجمالي التجارة العالمية، وان هذه النسبة في الاردن والبلدان العربية متدنية جدا.

 

واضافت، انه سيتم مساعدة هذه الشركات للتسجيل المجاني في الأسواق الافتراضية مثل (eBay, Amazon ، Alibaba)، حيث تم توقيع اتفاقية شراكة موقع eBay الإلكتروني لتسجيل جميع الشركات المستفيدة من البرنامج مجانا بالاضافة الى تخصيص صفحة خاصة على المنصة الالكترونية بالشركات الأردنية.