الوحدات والجزيرة امام اطماع العقبة والمنشية

02-11-2017 07:32 am رياضة
Image

مواجهتان في إفتتاح الاسبوع الثامن لدوري المحترفينالانباط-عمر الزعبي

تقص اندية المحترفين شريط الاسبوع الثامن من بطولة دوري المحترفين، بإقامة مبارتان من العيار الثقيل، الاولى يستضيف بها الجزيرة العقبة، والثانية يستقبل الوحدات المنشية. ويطمح الجزيرة والعقبة الى نقاط المباراة، لا سيما وان الفريقان فرطا كيثراً في النقاط، جعل الجزيرة بالمركز الثالث برصيد 12نقطة، والعقبة في المركز العاشر برصيد 6 نقاط. اوراق كل فريق مكشوفة للفريق الاخر، حيث التقى  الطرفان في بطولة كاس الاردن، انتهت المباراة بفوز كبير للجزيرة، لكن حسابات اليوم تختلف عن الامس، شاهدنا العقبة يخطف النقاط من الاخرين، ويواصل زيادة الغلة في النقاط. الخطأ ممنوع ومرفوض، هذه كانت رسالة ادارة الجزيرة الى مدرب الفريق السوري ماهر البحري، بعد سلسلة من التعثرات، قد تبعده عن المنافسة مبكراً، وهذا ما يخشاه الجزيرة، الباحث عن تحقيق اللقب بعدما حل وصيفا في النسخة السابقة.البحري يملك الاسماء الكفيلة التي من الممكن ان تجلب الثلاث نقاط، امثال السوريين عدي جفال وشادي الحموي، ومحمد طنوس، الامر الذي يجعل الكرة في ملعب البحري. بدوره العقبة يملك اسماء مميزه من شأنها احداث الفارق وياتي على راس تلك الاسماء المهاجم ايمن ابو فارس، الذي يقدم مستوى مميز مع فريقه. المباراة ان قبلت القسمة على اثنين، قد ترضي العقبة وتغضب الجزيرة في نفس الوقت، وتضع البحري على رادار المغادرة مبكراً.

وفي لقاء يحتضنه ملعب القويسمة، يستقبل الوحدات منشية بني حسن، وعينه على خطف النقاط وتأمينها من اجل خطف الصدارة مؤقتاً من المتصدر الرمثا الذي يلعب غد اً امام الحسين اربد. ..الوحدات صاحب المركز الثاني، برصيد 14نقطة وبفارق نقطتين عن الرمثا، عينه على المنشية صاحب المركز السابع برصيد 9نقاط. الوحدات بقيادة جمال محمود لا خوف عليه، هكذا يقول المشجع الوحداتي، حيث ينتشى بفوزين متتاليين، مكناه من الابقاء في دائرة المنافسة، في وقت ظهر التخوف على الجميع في بداية الدوري بدوره يعيش المنشية اجمل ايامه مع المدرب بلال اللحام، بعد ثلاثة انتصارات متتالية وتعادل ثمين امام الجزيرة في الجولة الاخيرة، الحالة النفسية الجيدة وتسليم ادارة النادي رواتب للاعبين سوف يستغلها اللحام كسلاح من اجل تعثير الوحدات، وحاجة المنشية الماسة للنقاط، لانه يتشارك مع اربعة فرق برصيد 9 نقاط، ونتيجة ايجابية تمكنه من احتلال المرتبة الرابعة. المدرجات ستمتلئ عن بكرة ابيها كما جرت العادة، في المقابل يسعى اللحام لاخراج اللاعبين مبكرا من الضغط النفسي والجماهيري والتركيز داخل المستطيل الاخضر.