البزايعة يوعز بإنشاء مركز للدفاع المدني داخل فوسفات الشيدية

02-11-2017 07:43 AM محليات
Image

 عمان-الانباط

أكد مدير عام الدفاع المدني اللواء مصطفى عبد ربه البزايعه خلال زيارته التفقدية لعدد من مراكز ومحطات الدفاع المدني في محافظات مادبا والكرك والطفيلة ومعان والعقبة ضرورة إدامة الاستعداد العملياتي وتحقيق أعلى درجات الجاهزية في التعامل مع الحوادث التي تقع ضمن مناطق الاختصاص .

 

وأشار اللواء البزايعه خلال لقائه مرتبات هذه المراكز إلى ضرورة الارتقاء بما يقدمونه من خدمات إنسانية لاسيما خلال فصل الشتاء، موعزاً بتعزيز بعض المراكز بالآليات المتخصصة بالإسعاف والإنقاذ وخاصة في المناطق التي غالبا ما يكون لها خصوصية خلال فصل الشتاء من حيث طبيعتها الجغرافية .

 

وخلال جولته في مركز تدريب إقليم الجنوب اطمأن اللواء البزايعه على سير العملية التدريبية في المركز وخاصة دورات الأغرار والمستجدين، منوها إلى أهمية رفد الجهاز بالطاقات الجديدة المتسلحة بالعلم والمعرفة نظريا وعمليا على أيدي نخبة متخصصة من المدربين لإنجاح العملية التدريبية التي تعتبر الحلقة الأهم في سلسلة إعداد الكفاءات القادرة على أداء واجباتها بثقة وكفاءة عالية وإتقان.

 

وفي زيارته لشركة مناجم الفوسفات الأردنية والشركات المساهمة والحليفة الأخرى في منطقة الشيدية والتي جاءت استكمالا للقاء السابق بين مدير عام الدفاع المدني ورئيس مجلس إدارة شركة مناجم الفوسفات الأردنية الدكتور محمد ذنيبات، تم الاتفاق على تشغيل مركز دفاع مدني داخل المناجم ليقدم خدماته الإنسانية لشريحة واسعة من العاملين والمجتمع المحلي.

 

وأكد البزايعة ضرورة إدامة التعاون والتواصل بين مؤسسات القطاعين العام والخاص وبما يحقق أعلى درجات السلامة للعاملين داخل المصانع والمنشآت الحيوية، ويساهم في توفير بيئة استثمارية آمنة، لاسيما في مجال انبعاثات الغازات وحرائق النفط وتسربات حامض الكبريتيك والفوسفوريك .

 

من جهته أكد مدير منجم الشيدية المهندس محمد بن فواز أن الشركة وفرت كافة متطلبات العمل من بنى تحتية لتسهيل مهام فرق الدفاع المدني ضمن منطقة الاختصاص، مثمناُ الدور الفاعل لجهاز الدفاع المدني وسرعة الاستجابة وتقديم الخدمات المجانية على مدار الساعة .

 

وفي محافظة العقبة تم بحث إنشاء مركز دفاع مدني في المنطقة الجنوبية من المدينة والذي خصصت له مفوضية العقبة 5 دونمات لتقليل زمن الاستجابة في التعامل مع الحوادث إلى اقل من دقيقتين نظراً لأهمية وحساسية الموقع الذي يحتوي على المجمع الصناعي والنفطي والكيماوي فضلاً عما يشهده من حركة مناولة كبيرة ونشطة على الميناء .