النظام السوري يعلن استعادة دير الزور بالكامل

04-11-2017 12:21 pm عربي دولي
Image

النظام السوري يعلن استعادة دير الزور بالكامل

دمشق-وكالات

قال الإعلام الرسمي للنظام السوري إن قواته استعادت امس الجمعة بالكامل مدينة دير الزور شرقي سوريا من تنظيم الدولة الإسلامية، وقتل العشرات في قصف تعرضت له المدينة في الساعات الماضية.

فقد ذكرت وكالة الأنباء الرسمية السورية أن الجيش وما يسمى القوات الرديفة حرروا دير الزور بالكامل، و"أعادوا إليها الأمن والاستقرار" بعد القضاء على آخر معاقل تنظيم الدولة. وقبل إعلان استعادة المدينة بالكامل، أفادت الوكالة باستعادة حي الحميدية.

من جهته، قال مصدر عسكري سوري إن "القوات المسلحة بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة حررت دير الزور بعد أن قضت على أعداد كبيرة من إرهابيي التنظيم بمن فيهم من قادة وأجانب، ودمرت أسلحتهم وعتادهم واغتنمت مستودعاتهم من الأسلحة والذخيرة".

وكان الإعلام الحربي التابع للنظام أشار إلى أن قواته سيطرت على حَييْ الجبيلة وجمعيات الحزب، إضافة للحديقة العامة ومشفى النور بعد معارك مع مسلحي تنظيم الدولة، وذلك في إطار هجوم واسع بدأ في سبتمبر/أيلول الماضي.

وتحدثت تقارير مساء أمس عن سيطرة قوات النظام وحلفائه من القوات الروسية والمليشيات الأجنبية على كامل دير الزور، لكن مصدرا عسكريا سوريا قدر السيطرة على المدينة بنسبة 80%.

وقال مراسل الجزيرة أدهم أبو الحسام إن مسلحي تنظيم الدولة كانوا محاصرين في مساحة لا تزيد عن 5% داخل المدينة الواقعة على ضفاف نهر الفرات. ونقل عن مواقع موالية للنظام السوري أن قواته تطارد مسلحي التنظيم باتجاه مدينة البوكمال في ريف دير الزور الشرقي.

وتابع المراسل أن السكان الذين كانوا محاصرين في مناطق سيطرة تنظيم الدولة يخشون أن تنفذ قوات النظام إعدامات ضدهم بتهمة التعاون مع التنظيم.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن أكثر من أربعين شخصا قتلوا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية في قصف عنيف تعرضت له الجيوب التي كانت لا تزال بيد تنظيم الدولة في دير الزور.

كما أفادت مصادر محلية بمقتل ستة مدنيين بينهم طفلان وإصابة آخرين في قصف جوي مكثف شمل محيط مدينتي البوكمال والهجين بريف دير الزور الشرقي.

وكانت مصادر قالت للجزيرة إن آلافا من المدنيين يتعرضون لقصف جوي ومدفعي عنيف من قبل قوات النظام السوري وحلفائه من حزب الله في أحياء الشيخ ياسين والعرضي والعلاليش والقاطع وجزء من الحويقة.

وأضافت المصادر أن الأهالي في تلك الأحياء يتهمون النظام وما يعرف بقوات سوريا الديمقراطية بمنعهم من الخروج من المدينة وتركهم لمصير مجهول تحت القصف. وأكدت المصادر أن حصيلة القصف على مناطق ريف دير الزور الخاضعة لسيطرة التنظيم ارتفعت إلى 38 قتيلا وعشرات الجرحى خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وفي وقت سابق، نقل مراسل الجزيرة في سوريا عن مصادر ميدانية أن قوات النظام تتقدم باتجاه مدينة البوكمال أبرز معاقل تنظيم الدولة المتبقية تحت سيطرته في سوريا، وأنها باتت على مسافة نحو أربعين كيلومترا منها.