الدكتورة ابوحجلة اول طبيبة عظام اردنية

04-11-2017 12:38 PM محليات
Image

 

 

 

  عمان -الانباط

 أعلن خلال فعاليات المؤتمر الدولي الحادي عشر للجمعية الأردنية لجراحي العظام، والمؤتمر الدولي العشرون للرابطة العربية لجراحة العظام عن اول طبيبة اردنية حاصلة على البورد الأردني في جراحة العظام.

وكرم رئيس الجمعية والمؤتمر الدكتور وائل العزازي الطبيبة الاء ابوحجلة كأول طبيبة متخصصة في جراحة العظام في المملكة وذلك خلال حفل التكريم الذي اقامته للجهات الداعمة والشركات الراعية للمؤتمر والمحاضرين الاردنيين والعرب والأجانب.

ورحب الدكتور العزازي بالطبيبة ابوحجلة متمنيا لها التوفيق والنجاح، معتبرا ان دخولها هذا الاختصاص يشكل إضافة نوعية للجمعية والقطاع الطبي.

وقال ان الجمعية تضم بين جنباتها جراحي العظام الاردنيين من مختلف القطاعات الطبية في المملكة وتقدم خدماتها الى جميع هذه القطاعات من اجل تحقيق الاهداف التي انشأت من اجلها، وتسعى الجمعية الى الارتقاء بمستوى الاطباء أسوة بالدول المتقدمة في هذا المجال.

واضاف الدكتور العزازي ان السنوات الأخيرة شهدت زيادة كبيرة في اعداد اطباء العظام وخاصة حديثي التخرج، حيث لم يكن يتجاوز عدد الاطباء في الجمعية عن 150 قبل اقل من عشرة سنوات، بينما اصبح العدد الان يقارب الاربعمائة الامر الذي يضع اعباء جديدة على عاتق الهيئات الادارية من اجل ان تقدم الفرص لهؤلاء الاطباء من اجل الحصول على امكانيات اكتساب الخبرات العملية، الامر الذي يدعونا لمد ايدينا الى جميع الزملاء محليا واقليميا وعالميا لتوفير الفرص لهؤلاء الاطباء.

واشار الى ان الجمعية تسعى الى مواكبة التطور في جراحة العظام عالميا حيث تشعبت ممارسة جراحة العظام الى التخصصات الفرعية المختلفة فلم يعد جراح العظام الذي يمارس جراحة عظام الاطفال ليتمكن من ممارسة جراحة العمود الفقري.

ولفت الدكتور العزازي الى ان الجمعية شرعت بتكوين المجموعات التخصصية الفرعية مثل مجموعة الطب الرياضي ومجموعة جراحة اليد ومجموعة جراحة عظام الاطفال وغيرها، وان مجموعات اخرى مثل زراعة المفاصل والأورام سترى النور قريبا.

بدوره بين رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور فراس الدبوبي انه تم خلال المؤتمر عرض عمليات جراحية ومعقدة مباشرة من غرف العمليات إلى قاعة المحاضرات، تراوحت مدتها بين 4_8 ساعات، تم خلالها تصحيح العامود الفقري لسيدة واخرى لشاب، كما تم خلال فعاليات المؤتمر مناقشة عدة حالات تعاني من تشوهات خلقية في العامود الفقري.

وقال انه تم عرض طرق علاج حديثة وتطورات على طرق العلاج القائمة واستخدام المنظار في علاج الكتف، وتطورات في جراحة المفاصل الاصطناعية، والتجاهل الجراحي المحدود واستبدال الغضروف (الديسك)، والتي بدأ استخدامها في المملكة مؤخرا.

واشار الدكتور الدبوبي انه تمت مناقشة الاصابات التي يتعرض لها الرياضيون، مثل مفصل الكتف والركبة، وترميم الغضروف وزراعة الرباط الصليبي.

كما تطرق المؤتمر من خلال المحاضرات وورش العمل الى جراحة اليد والطرف العلوي وجراحة الكسور والأورام وترميم العظام وزراعة مفصل الركبة وزراعة مفصل للمرة الثانية وزراعة مفصل ورك في حال فشل المرة الأولى.