ندوة باليرموك بعنوان "ذكرى مرور مائة عام على صدور وعد بلفور"

04-11-2017 12:50 pm اربد
Image

 

 

 

  اربد -الانباط

 نظم قسم التاريخ في كلية الاداب بجامعة اليرموك ندوة بعنوان "ذكرى مرور مائة عام على صدور وعد بلفور 2 تشرين الثاني 1917 ".

وخلال الندوة التي أدارها رئيس قسم التاريخ الدكتور احمد الجوارنة، قال عميد الكلية الدكتور زياد الزعبي ان هذا الوعد المشؤوم والكارثة التي سببها غيرت تاريخ الجغرافيا السياسية حتى هذه اللحظة.

وقال استاذ التاريخ في الجامعة الاردنية الدكتور عبد المجيد الشناق إننا لا نفرق بين اليهودية والصهيونية، وهذا الخلط صب في خدمة الحركة الصهيونية، وان وعد بلفور لا ينص على اقامة وطن قومي لليهود في فلسطين وإنما انشاء تجمع لليهود في أرض فلسطين.

وبيّن الدكتور وليد العريض من قسم التاريخ بالجامعة ان هناك محطات عبر التاريخ مهدت الطريق لدخول اليهود الى فلسطين، منها محطة نابليون في حصاره عكا عندما حاول استمالة اليهود الى جانبه، وايضا محمد علي باشا عندما استولى على بلاد الشام بالقوة طرح فكرة مساعدة اليهود بالاستيطان لمساعدته في مشروعه بانشاء دولة عربية آنذاك.

واستشهد الاستاذ محمد يعقوب من قسم التاريخ بالجامعة بكتابات الدكتور محمود الروسان التي تناولت وعد بلفور في اتجاهين، الاتجاه الاول فلسطين والصهيونية، والاتجاه الثاني استثناء منطقة شرق الاردن من احكام وعد بلفور.

وحضر الندوة عدد من اعضاء الهيئة التدريسية من قسمي التاريخ والعلوم السياسية وحشد من الطلبة.