عاجل : 'الامن' ينفي ادعاءات العثور على اموال طافيه فوق سيل البصة

الطراونة: الموازنة تعاني من عجز بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة

06-11-2017 08:21 AM محليات
Image

الرئيس الهنغاري يؤكد أن المجر ستواصل دعمها للأردن

 

 

عمان – بترا

بحث رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة لدى لقائه بدار مجلس النواب أمس الاثنين رئيس جمهورية هنغاريا يانوش ادير عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك والعلاقات الثنائية في المجالات كافة .

واكد الرئيس الهنغاري ان الجميع يدرك ما قدمه الاردن للاجئين عبر العقود فضلا على ما قدمه للاجئين السوريين.

ولفت الى ان المجر ستواصل دعمها للأردن وستشير في كل المنتديات الدولية للأردن كنموذج ايجابي يقتدى به, مؤكدا وجوب زيادة نسبة الدعم للأردن ليتمكن من مواصلة دوره حيال قضايا المنطقة وخاصة اللاجئين.

واكد على عمق العلاقات الثنائية بين البلدين مثمنا جهود جلالة الملك عبدالله الثاني الحكيمة ازاء مختلف قضايا المنطقة.

واستعرض الرئيس المجري التجربة الهنغارية مع صندوق النقد الدولي ومواجهة اعباء الدين العام الداخلي والخارجي.

بدوره اكد الطراونة على اهمية تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين في المجالات كافة، مستذكرا الزيارة البرلمانية لهنغاريا التي خلصت الى العديد من القرارات التي تصب في صالح البلدين الصديقين وعلى رأسها المنح الدراسية المقدمة للطلبة الاردنيين.

واشاد رئيس مجلس النواب بالتطورات التي حققتها المجر على مختلف الصعد خاصة في السنوات العشرة الاخيرة.

وبين الطراونة ان الدورة البرلمانية العادية التي ستفتتح يوم الاحد المقبل ستنظر في العديد من القوانين من ابرزها قانون الموازنة العامة للدولة, مشيرا الى ان الموازنة تعاني من عجز بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها المنطقة والاقليم واستقبال الملايين من اللاجئين بدءا من اللجوء الفلسطيني الذي مضى عليه عشرات السنين انتهاء باللجوء السوري.

ولفت الطراونة الى ان المساعدات التي تقدم للاجئين لا تتعدى ثلث ما يقدمه الاردن لهم, مشددا على ضرورة التزام الاسرة الدولية بتعهداتها تجاه اللاجئين ليتمكن الاردن من مواصلة دوره في هذا الشأن.

وتناول اللقاء الاعباء المتزايدة التي يتحملها الاردن جراء الاوضاع في المنطقة بالتزامن مع اغلاق حدوده من الشمال والشرق والغرب مما جعل المملكة تعيش في ظروف استثنائية وكأنها في حالة حرب فضلا عن اعباء الدين العام الداخلي و الخارجي وارتفاع المديونية.

واضاف ومع ذلك فأننا بظل قيادتنا الهاشمية الحكيمة استطعنا تطوير مسيرتنا الوطنية في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والادارية وانجزنا التشريعات الناظمة لها كما اجرينا انتخابات برلمانية وبلدية واللامركزية وانشأنا هيئة مستقلة للانتخاب ومحكمة دستورية وأمسينا نفتخر بأننا ننعم بالأمن والاستقرار والحياة الديمقراطية والحرية وحقوق الانسان وسط اقليم ملتهب.

واستعرض الطراونة مهام مجلس النواب وآلية عمله وعلاقاته مع البرلمانات العربية والاقليمية والدولية فضلا عن الدور الذي يؤديه في الدبلوماسية البرلمانية.

وحضر اللقاء النائب الاول لرئيس مجلس النواب خميس عطية والنائب الثاني احمد هميسات ومساعد الرئيس الدكتور صوان الشرفات ورئيس لجنة الشؤون الخارجية رائد الخزاعلة ووزير الشؤون البرلمانية والسياسية رئيس بعثة الشرف موسى المعايطة وامين عام مجلس النواب فراس العدوان والسفير الاردني غير المقيم في هنغاريا والسفير الهنغاري في عمان والوفد المرافق للرئيس ومستشار رئيس مجلس النواب عطا الله الحنيطي ومدير مكتب الرئيس مدير شؤون الرئاسة عبد الرحيم الواكد و مدير العلاقات العامة و الشؤون البرلمانية العربية هيثم الرحامنة.

شرح صورة

رئيس مجلس النواب يستقبل الرئيس الهنغاري