الفايز: الغاء عقوبة الاعدام مرة واحدة ليس سهلا

06-11-2017 08:24 am محليات
Image

رعى حلقة نقاشية تناولت إلغاء العقوبة

 عمان – بترا

رعى رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز أمس الاثنين اطلاق حلقة نقاشية تتناول حكم القانون مع التركيز الخاص على الغاء عقوبة الاعدام والتي ينظمها ائتلاف البرلمانيات من الدول العربية لمناهضة العنف ضد المراة .

 

وتهدف الحلقة النقاشية التي تعقد بالتعاون مع شبكة " برلمانيين من اجل التحرك العالمي"ويحتضنها مجلس الاعيان الى تعزيز دولة القانون في تعزيز ثقافة حقوق الانسان واحترام كرامته ، واطلاق حوار حول "عقوبة الاعدام".

 

وقال الفايز ان المشرّع الاردني حصر الجرائم التي يعاقب عليها بالاعدام بالاشد خطورة كالقتل العمد والخيانة العظمى والاعمال الارهابية التي تفضي الى قتل الابرياء، وتزعزع الامن الوطني ، وعدم تنفيذ اية "عقوبة اعدام" بشكل تعسفي او خارج نطاق القانون .

 

واشار الى ان الغاء عقوبة الاعدام مرة واحدة ليس سهلا ، خصوصا في مجتمعاتنا العربية والاسلامية، لكن هذا لا يمنع من بحث الموضوع شريطة ان يتم الأخذ بالاعتبار حقوق الجميع ، مبينا ان افضل طريقة لمناقشة الموضوع تناوله من مختلف جوانبه الدينية والتشريعية والوقوف على تقاليد وقيم كل مجتمع ، مع ادراك ان هناك اختلافات حول الموضوع في المجتمعات الاسلامية.

 

ولفت الى ان الاردن منذ نشأته لم يشهد أي حالة اعدام لأسباب سياسية ، كما انه لا يفرض عقوبة الاعدام على الاحداث، ولا ينفذها بحق المرأة الحامل، وان كافة احكام الاعدام تعرض على محكمة التميز مهما كانت المحكمة الصادرة عنها، اضافة الى انه قبل تطبيق الاعدام وخاصة في قضايا القتل العمد تكون هناك فرصة للمصالحة التي تلغي "الاعدام" .

 

وأضاف ان الاردن دولة مؤسسات وقانون والقضاء يتمتع بالاستقلالية ولا سلطان لأحد عليه، وان الدستور الاردني حمى حقوق الجميع وساوى بينهم مهما كانت اجناسهم واعراقهم واديانهم ، مؤكدا حرص الاردن على الحوار حول عقوبة الاعدام لايمانه أن حق الحياة من اهم الحقوق الاساسية للانسان الذي اكدته الديانات السماوية وكرسته المواثيق الدولية ، ومنها الاعلان العالمي لحقوق الانسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية .

 

واكد امين عام شبكة "برلمانيين من أجل التحرك العالمي" ديفيد كاتين الحرص على التعاون والعمل معاً نحو مزيد من العدالة ، لافتا ان الشبكة التي تعنى بحقوق الانسان تنظم حملات حول عقوبة الاعدام بدعم من الحكومة السويسرية .

 

وقالت رئيسة ائتلاف البرلمانيات من الدول العربية لمناهضة العنف ضد المراه النائب وفاء بني مصطفى ان الحلقة النقاشية تشكل فرصة للاطلاع على مختلف الاراء المتعلقة بموضوع عقوبة الاعدام الجدلي وطرح التساؤلات المتعلقة بمدى فعالية العقوبة في الحد من الجريمة ، وايهما افضل التخلص من المجرم ام اعادة تاهيلة ، واثر ذلك على اسر المحكومين ، فضلا عن الاتفاقيات الدولية ، معربة عن املها بالوصول من خلال الحوار الى مفاهيم متوازنة لما فيه خير الاردن وما يحفظ حق الدولة في الامن والحريات معا .

 

من جانبه اوضح سفير سويسرا لدى المملكة هانز بيتر لينز ان بلاده تشجع دول العالم التي تفرض عقوبة الاعدام الى الغائها من اجل الانسانية ودون ان تفرض قوانينها على احد .

 

واوضح انه لم يثبت ان عقوبة الاعدام رادعة ، وان الغائها بتشريعات الدول ساهم في التغلب على قيم مجتمعية سائدة ، لافتا الى ان جميع الديانات تدعو الى التسامح اكثر من الانتقام .

 

ويتضمن برنامج الحلقة النقاشية جلستين تتناول الاولى : "واقع الاعدام والتحديات وتاثير العقوبة ودور البرلمانيين" برئاسة العين الدكتور بسام التلهوني ، ويتحدث فيها العين تغريد حكمت ، وعضو البرلمان العراقي انتصار الجبوري ، والقاضي محمد الطراونة / محكمة التمييز .

 

وتناقش الجلسة الثانية " عقوبة الاعدام من منظور القوانين والمعاهدات الدولية والاديان" برئاسة المنسق الحكومي لحقوق الانسان في رئاسة الوزراء باسل الطراونة ، ويتحدث فيها مفوض عام حقوق الانسان الدكتور موسى بريزات ، واستاذ الأديان المقارنة في جامعة آل البيت الدكتور عامر الحافي ، والمدير الاقليمي للمنظمة الدولية للإصلاح الجنائي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا تغريد جبر.

شرح صورة

رئيس مجلس الأعيان متحدثا في الورشة