النائب أبو هليل تعتب على جهات تخلت عن توظيف أبناء العقبة

08-11-2017 08:15 pm العقبة
Image

بعد مرور 6 شهور من إطلاق مبادرة من حقهم يشتغلوا

 العقبة – طلال الكباريتي

أكدت النائب عليا أبو هليل أن مبادرة من حقهم يشتغلوا مستمرة في تشبيك المتقدمين المتعطلين عن العمل مع المؤسسات والهيئات في العقبة .

وكشفت أبو هليل للأنباط  أن المستفيدين من هذه المبادرة انحصرت أعدادهم في العشرات من المتعطلين عن العمل، في ظل استلام فريق المبادرة أكثر من ألف طلب .

وسجلت النائب أبو هليل عتبها على كثير من مسؤولي العقبة، لتخليهم عن التجاوب مع هذه المبادرة، التي تسعى للحد من مشكلة بطالة أبناء العقبة .

وأضافت أن توظيف عشرات من المتعطلين العقباويين من أصل أكثر من ألف طالب عمل، لم يحد من مشكلة بطالة أبناء العقبة، مطالبة بتوحيد الجهود من جميع الهيئات والشركات .

وأشارت الى أن الظلم الذي يشهده المتعطلون العقباويون، يتمثل في توظيف المتعطلين من خارج المدينة على الرغم من وجود كفاءات عقباوية مؤهلة  .

وزادت أن الظلم المجتمعي في العقبة يتمثل أيضا بإعلان جهات في العقبة عن فرص عمل في صحف، ويتفاجأ بعدها المتعطل حال ذهابه لتقديمه الطلب بالتوظيف المسبق .

ودللت على قولها باستقبالها اتصالات من متعطلين عن العمل، بخصوص جهة رسمية أعلنت مؤخرا في الصحف عن طلبها لسائقين ومن ثم نفت إعلانها و رفضت استقبال طلباتهم على الرغم من استيفائهم الشروط .

وكانت النائب أبو هليل قد ناقشت في  مؤتمر نظم مؤخرا في البحر الميت استمر لمدة يومين عن البطالة وأسبابها، المبادرة التي أطلقتها من حقهم يشتغلوا .

ونوهت خلالها على تكاتف جميع المؤسسات والهيئات في المملكة للحد من مشكلة البطالة، مطالبة في الوقت ذاته المؤسسات الأكاديمية بطرح تخصصات تناسب حاجات السوق المحلي// .