رسائل عقباوية

08-11-2017 08:23 pm العقبة
Image

 

 

ماذا فعل " اخطبوط " للعقبة ؟

 

 

 

انطلقت في العقبة امس فعاليات معرض التوظيف الذي تنظمه شركة اخطبوط للمرة الثانية على التوالي.

واعلنت اخطبوط عن 24 شركة مشاركة في المعرض من ضمنها شركات كبرى في العقبة.

وفي مقدمة المؤسسات المشاركة في المعرض الذي يستمر يومين سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

وفي خضم هذه الفعالية التي تحظى برعاية وزير العمل المهندس علي الغزاوي تساءل الكثير من المهتمين عن عدد الايدي العاملة التي تم تشغيلها من خلال هذا المعرض في نسخته الاولى التي تم تنظيمها في العقبة؟

 

 

اروى الجارحي امام تحد كبير

 

الشابة اروى الجارحي عضو مجلس محافظة العقبة يراهن عليها الشباب كثيرا بنجاح تجربتها والاثبات من خلالها انهم على قدر المسؤولية من اجل التغيير الى الافضل.

ولهذا السبب فهي امام تحد كبير وعلى كاهلها يقع حمل ثقيل لاثبات ذاتها من خلال ما تقدمه من افكار ومشاريع تنهض بالعقبة وشبابها وتحديدا على صعيد الحد من البطالة.

ومن هذا المنطلق فان القطاع الشبابي ينتظر منها الاعلان عن الافكار التي قدمتها لمجلس المحافظة من اجله خلال الفترة الماضية؟.

 

 

السلطة تطبق نص الحصول على المعلومة

 

 

سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة نشرت في صفحتها على الفيسبوك نموذجا للراغبين بالحصول على معلومات وفق القانون الخاص بذلك.

وكتب آدمن الصفحة انه بهدف المزيد من التواصل وتبادل المعرفة ونشرها ولضمان حق الحصول على المعلومة ندرج أدناه نموذج طلب الحصول على المعلومات للراغبين بالحصول على معلومات بموجب المادة 9/أ من قانون ضمان حق الحصول على المعلومات رقم 47 لسنة 2007

واشار الى أن نموذج الحصول على المعلومات متوفر لدى وحدة الإعلام والاتصال في سلطة منطقة العقبة المبنى الرئيس جناح (A) الطابق الثالث.

 

 

سميث في العقبة ..!

 

 

الممثل الامريكي المشهور ويل سميث وصل الى العقبة قبل ايام لتصوير فيلم "علاء الدين " ، ويشارك سميث في بطولة الفيلم مجموعة من النجوم الامريكان والعرب. ويشار الى أن الفيلم مأخوذ عن حكايات ألف ليلة وليلة.

والسؤال الذي يطرح نفسه، هل احيطت زيارة سميث بالسرية في الوقت الذي لا تفوته كاميرات الصحافة في منتجعات ومدن سياحية في دول منافسة؟.

 

مبادرة العقبة الجامعية على شاطىء المحبة

 

 

 

عميد كلية العقبة الجامعية واعضاء من هيئتها التدريسية وطلبتها بادروا الى المشاركة في تجميل شاطىء المحبة والسلام ( الغندور سابقا ) من خلال طلاء اعمدة المعرشات.

 يشار الى ان النهضة الجديدة لشاطىء المحبة والسلام دفعت العديد من الجامعات والمدارس ومؤسسات المجتمع المدني لوضع لمساتها في هذه اللوحة الجميلة.//