د.الطراونة: نسعى لتعظيم الإيجابيات وتقليص السلبيات في المهنة

10-11-2017 12:01 PM محليات
Image

الهيئة الأردنية لتجميل الاسنان تعقد يوما علميا
عقدت الهيئة الأردنية لتجميل الاسنان في نقابة اطباء الاسنان اليوم العلمي الثاني لها تحت شعار نحو طب أسنان بين الصحة والجمال.
وقال نقيب اطباء الاسنان الدكتور ابراهيم الطراونة في افتتاح اليوم العلمي ان النقابة تسعى إلى تعظيم الإيجابيات وتقليص السلبيات على مستوى المهنة واطباء الاسنان.
واضاف ان من بين السلبيات ما يقوم به الاطياء أنفسهم مثل التعامل مع البطاقات السنية المدفوعة مسبقا والتي تسعى النقابة بوضع حد لها.
وأكد ان النقابة ستعمل على تعزيز د.ر الجمعيات والهيئات التابعة لها وتقديم كل ماهو مفيد لرفع مستوى المهنة.
ومن جانبه شكر رئيس الهيئة د.محمد الحسبان الشركات الداعمة لليوم العلمي، مشيرا ان الهيئة ستعقد المزيد من الأنشطة العلمية المتخصصة والتي تهدف إلى رفع مستوى اطباء الاسنان والحفاظ على تميزها.
وبين ان اليوم العلمي تطرق للمستجدات في طب الأسنان التجميلي وزراعة الاسنان والتركيبات الثابته وتقويم الاسنان.
ومن جهة أخرى قال الطراونة في تصريح صحفي ان النقابة تقود حراكا مهنيا على الساحتين النقابية والنيابية  ردا على التغول  الذي يمارس على منتسبيها من خلال بعض الانظمة التي صدرت مؤخرا  كنظام اعتماد المؤسسات الصحية، او من خلال استغلال بعض الشركات المخالفة لانظمة وزارة التجارة والصناعة في الحصول على ترخيص لتسويق بطاقات المعالجة السنية المخالفة لقانون النقابة. 
وأوضح ان الجهة التي اقترحت نظام الاعتمادية الصحية  هي شركة خاصة مسجله بأسماء مجموعه من الأشخاص الذين قد يكون لهم مصالح مباشرة أو غير مباشرة تتضارب مع المصلحة العامة ومع مصلحة القطاع الصحي، مما يمثل احتكارا واضحا سيؤدي الى المساس بالقطاع الصحي كاملاً.
وبين لن نظام الاعتمادية الصحية صدر  دون استشارة  اصحاب الشأن انفسهم كما يقتضي العرف والمنطق والتشريع الديمقراطي، وبالتالي فان  هذا النظام سيشكل خطرا  على المهنة كونه يسلب جهات رسمية ونقابية دورها المهني في الحفاظ على القطاع الصحي  والارتقاء بمستواه.
واكد ان النقابة ستقف سدا منيعا تجاه اي محاولة للمساس بحقوق اطباء الاسنان منتسبي النقابة.