بيع "اللوحة الضائعة" لدافينشي بمبلغ خيالي

16-11-2017 10:58 AM منوعات 860
Image

حطمت لوحة الفنان ليوناردو دا فينشي للمسيح 'سالفاتور موندي'، رقما قياسيا لأسعار اللوحات بقيمة تجاوزت 450 مليون دولار، خلال مزاد في دار كريستي في نيويورك.

واللوحة التي أعيد اكتشافها حققت سعرا يفوق أربعة أمثال سعر طرحها في دار كريستي والذي كان مقدرا بـ 100 مليون دولار.

ولم يتم الكشف عن الشخص الذي اشترى اللوحة.

وتعد لوحة 'المسيح سالفاتور موندي' ، إحدى 15 لوحة معروفة عن دافنشي، وقد ظلت مفقودة لقرون قبل أنمن زهاء 15 لوحة معروفة لفنان عصر النهضة وظلت مفقودة طيلة قرون، قبل إعادة اكتشافها وتأكيد أصالتها عام 2011.

وبحسب خبراء، فقد تم رسم هذه اللوحة بين عامي 1506 و 1516 لأجل الملك لويس الثاني عشر ملك فرنسا.

وكانت اللوحة ضمن المجموعة الفنية المملوكة لتشارلز الأول ملك إنجلترا في العام 1763.

سكاي نيوز

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.