إيقاع حياتك !

19-11-2017 08:11 PM كتّاب الأنباط 271

 إيناس أبوشهاب

 

لا تكثر من التفكير ولا ترهق نفسك في التبرير لتثبت لغيرك صحة قرارك، ولا تقضي الساعات في التذمر للآخرين، ولا تبالغ في سرد تفاصيل حياتك، فالكل لديه ما يكفيه من هموم، فلا تزد هم غيرك ولا تكن أحد ضحايا الفشل.

قد يسمعك البعض مرة، ويتعاطف البعض مرة، ولكن إن بقيت على هذا الإيقاع فسيبتعد عنك الجميع خوفا من أن تنقل لهم عدوى السلبية؛ فلا تكترث برأي غيرك في شخصك، ولا تحاول كسب ود اشخاص لا يهمهم أمرك؛ لكي لا تبقى وحيدا تتخبط في حياة تكللت بنكهة الفشل.

احترم خصوصيتك ولا تظهر نقاط ضعفك لغيرك، فقد تستعمل هذه النقاط يوما من الأيام ضدك. استخدم ذكائك وابذل جهدك في إيجاد الحلول عوضا عن حصر تفكيرك في المشاكل، فإن انكسرت لن يستطيع أحد ترميمك سوى نفسك، فلا تستسلم للفشل.

قد يتهمك البعض بالازدواجية، فقد تبدو سعيدا لوهلة وبعد برهة حزين؛ لا تتأسف على حالك، فالإنسان كتلة مشاعر تتقلب حسب معطيات الحياة وتتتأثر بشكل كبير على من ترافق؛ فالصاحب ساحب، فإياك أن تنجرف في تيار الفشل.

لا تلم غيرك على نتائج حياتك، ولا تلعب دور الضحية فقد خلق الانسان في كبد؛ تمرد على الظروف وحاربها، وابتعد عمن يمنحك التشاؤم، واعزف ايقاع حياتك بما يتناغم مع قدراتك، وتصالح مع ذاتك، وستتلذذ بطعم النجاح بعد أن تتمكن من دفن الفشل.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.