أمين عام المجلس الصحي العالي يحاضر في صيدلة اليرموك

22-11-2017 07:03 PM اربد 634
Image

 اربد-  الأنباط

 

نظمت كلية الصيدلة في جامعة اليرموك محاضرة بعنوان "دور المجلس الصحي العالي في رسم السياسات الصحية في المملكة"، القاها أمين عام المجلس الدكتور محمد رسول الطراونه، بحضور عميد الكلية الأستاذ الدكتور عدنان المساعدة.

 وبيّن الطراونة المهام المناطة بالمجلس الصحي العالي منذ نشأته في عام 1965، مشيرا الى التحديات التي تواجه القطاع الصحي في المملكة بسبب زيادة النمو السكاني، وزيادة نسبة المسنين، والهجرات القسرية خلال السنوات الماضية التي شكلت ضغطا كبيرا على الخدمات الصحية حيث رافق ذلك كلف عالية تحملتها خزينة الدولة، وبالرغم من هذه التحدياتً فان التأمين الصحي يشمل ما يقارب 68 % من سكان المملكة، إضافة إلى الإعفاءات الصحية المقدمة من الديوان الملكي ورئاسة الوزراء.

وقال الدكتور الطراونة أن نسبة عدد الاطباء لكل 10000  مواطن قد انخفضت من 26 طبيبا الى 14 طبيبا خلال السنوات الاخيرة الماضية، الامر الذي يشكل تحديا آخر يتوجب علينا معالجته للحفاظ على المنظومة الصحية المتكاملة، وتقديم افضل الخدمات والرعاية الصحية للمواطنين.

وأضاف الطراونة ان المجلس الصحي العالي الذي يرأسه معالي وزير الصحة يضم في عضويته ممثلين لقطاعات متعددة من الوزارات والنقابات المهنية والجهات ذات العلاقة، مشيرا الى ان هناك تقييما مستمرا لواقع المهن الطبية والتخطيط لها باستمرار، مشيدا بالدعم الذي تتلقاه الجهات العاملة في المجال الطبي والصحي للنهوض بالقطاع الصحي في المملكة حيث ان توجيهات جلالة الملك للحكومات المتعاقبة اعتبرت تطوير المنظومة الصحية من الاولويات الهامة لتقديم الرعاية الصحية المثلى للمواطنين.//

 

وفي مداخلة للدكتور المساعده حول ضرورة مراجعة مدخلات التعليم الطبي فيما يخص معدلات الطلبة الملتحقين بدراسات الطب، وطب الاسنان، والصيدلة خارج المملكة لتكون نفس المعايير المعتمدة في الجامعات الاردنية، أجاب الدكتور الطراونه انه يتم التنسيق مع وزارة التعليم العالي بهذا الخصوص وكذلك تقييم مستويات خريجي الجامعات من خارج المملكة من خلال التغذية الراجعة من خلال عقد الامتحانات والتقييم وانخراط العاملين في المجال الطبي الى دورات تدريبية باستمرار وذلك حفاظا على نوعية المخرجات التي تنعكس على الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.

وتأتي هذه المحاضرة ضمن برنامج كلية الصيدلة في استضافة العديد من المحاضرين، حيث قدم الدكتور ضرار العمري أهمية هذه الموضوعات ضمن مساق السياسات الصحية الذي يقوم بتدريسه لطلبة كلية الصيدلة وضرورة التواصل مع اصحاب الاختصاص المعنيين برسم السياسات الصحية في المملكه.  

 

وفي نهاية المحاضرة أجاب الطراونه على مداخلات واستفسارات الحضور التي ركزت على ضرورة إدارة الملف الصحي في المملكة، وتوزيع الخدمات الطبية، وتقديمها للمواطنين بأفضل صورة، حيث تعاني المستشفيات من ضغط كبير بسبب كثرة المراجعين والنقص في الكفاءات الطبية.

 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.