مديرة المشاريع في مكتب اراسموس بلس تزور اليرموك

06-12-2017 11:14 PM اربد
Image

 اربد – الانباط

التقى نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الأكاديمية الأستاذ الدكتور زياد السعد، مديرة المشاريع في مكتب اراسموس بلس في عمان الدكتورة ريم الخضر، حيث تأتي هذه الزيارة للوقوف على آخر التطورات في تنفيذ مشروع حول تطوير وحدة إدارة المشاريع الأوروبية في منطقة الجنوب المتوسط"EuNIT"  المدعوم من قبل برنامج اراسموس بلس بمبلغ مليون يورو، والذي تشترك فيه جامعتا اليرموك والأميرة سمية للتكنولوجيا إلى جانب مجموعة من الجامعات من دول كرواتيا، وفرنسا، وإيطاليا،وإسبانيا، ولبنان، وليبيا.

وفي بداية اللقاء أكد السعد أن جامعة اليرموك تولي البحث العلمي والمشاريع الدولية جُل عنايتها حيث أنها تشارك حاليا في 21 مشروعا في مختلف المجالات العلمية بالإضافة إلى مشاريع تعزيز القدرات في التعليم العالي، ومشاريع تبادل الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية، كما أنها قدمت حوالي 20 مقترحا لمشاريع علمية جديدة، مشددا على حرص الجامعة على تشجيع أعضاء هيئتها الأكاديمية لإجراء البحوث العلمية في مختلف المجالات، والمشاركة الفاعلة في المشاريع الدولية، كما أنها عملت على تخفيض العبء الإضافي على المدرسين ليتسنى لهم إجراء البحوث العلمية والمشاركة في المؤتمرات والندوات العلمية في مختلف دول العالم، الأمر الذي ينعكس إيجابا على الخلفية العلمية والثقافية لديهم، وأسلوبهم التدريسي.

وأضاف السعد أن تعليمات الترقية الجديدة تتسم بأسلوبها التحفيزي لأعضاء الهيئة التدريسية، حيث أن 40% من نقاط الترقية تعتمد على ملفات خدمة الجامعة، والمجتمع، والملف التدريسي، والذي يعتبر موضوع المشاريع والبحوث العلمية جزءا  أساسيا من هذه الملفات، لافتا إلى أن اليرموك أنشات دائرة العلاقات والمشاريع الدولية   لمساعدة الجامعة على تحقيق أهدافها من خلال ربط أنشطتها مع الجامعات والمؤسسات العلمية والبحثية المرموقة، وتجسيد رؤية الجامعة نحو العالمية في مجالي البحث العلمي والتعليم العالي بخطى ثابتة ومتطورة، وتعزيز مكانتها التنافسية بين دول العالم في مجال التعليم العالي.

ولفت السعد إلى أهمية مشروع  EuNITالذي يهدف إلى تدويل مؤسسات التعليم العالي في الأردن ولبنان وليبيا، لتمكينها من إقامة شراكات دولية وإقليمية مستدامة من شانها تطوير نظم التعليم العالي في منطقة جنوب المتوسط، مؤكدا أن القائمين على المشروع في جامعتي اليرموك والأميرة سمية يخطون بخطى واثقة نحو تنفيذ المشروع بطريقة صحيحة لتحقيق الأهداف المرجوة  منه في نهاية فترة تنفيذه عام 2019.

بدورها أشادت الخضر بالإجراءات التي اتبعتها اليرموك مؤخرا والتي تهدف إلى زيادة فاعلية مشاركة أعضاء هيئتها التدريسية في المشاريع الدولية المدعومة خاصة من الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي سيسهم في تطوير العملية التعليمية بالجامعة، والارتقاء بالمستوى العلمي لأساتذتها، لافتة إلى حرص مكتب اراسموس بلس على متابعة سير العمل في  مختلف المشاريع الممولة من الاتحاد الأوروبي من قبل برنامج اراسموس بلس، وخطوات تنفيذه وآلياتها من قبل القائمين على تلك المشاريع في مختلف الجامعات الأردنية.

وثمنت الخضر الجهود التي بذلها أعضاء الهيئة الأكاديمية المشاركون في مشروع  EuNIT من جامعتي اليرموك والأميرة سمية، الذين كرسوا جهودهم من أجل الإعداد والتنفيذ المتقن لهذا المشروع.

وتم خلال اللقاء الذي حضره القائمون على المشروع من جامعة الأميرة سمية الدكتور راضي حمادنة والدكتور محمد خصاونة، ومدير العلاقات والمشاريع الدولية الدكتور موفق العتوم، ومدير مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية وخدمة المجتمع الدكتور هيثم بني سلامة، عرض خطة مراقبة ورصد المشروع.

 

ويشار إلى أن مشروع EuNIT يهدف إلى إنشاء وحدات تصمیم وإدارة مشروعات مدعومة من الاتحاد الأوروبي في مؤسسات التعلیم العالي الشریکة بالمشروع من الأردن ولبنان ولیبیا، وتزوید أعضاء فریق العمل فيها بالمھارات اللازمة لتصمیم وإدارة هذه المشروعات، بحيث تصبح مؤسسات التعلیم العالي قادرة على تطویر وإنشاء روابط أقوى مع المؤسسات الأوروبیة، وإتاحة الفرصة لأعضاء هيئة التدريس في هذه المؤسسات للتعرف على إمكانيات مشاركتهم في مشاريع الاتحاد الأوروبي والفوائد التي يمكن أن تقدم لهم.//