لك الله يا وطني....

12-12-2017 12:12 AM كتّاب الأنباط

لك الله يا وطني....

د. عصام الغزاوي

 

صدقاً لا اجد سبباً مقنعاً لمحاربة النجاح في بلدي سوى العنجهية والمحسوبية والفساد الاداري، الاسبوع الماضي وتزامناً غير مقصود مع قرار ترامب الأرعن صدر قرار عن مجلس التعليم العالي لا يقل عنه إثارة بإعفاء ثلاثة رؤساء جامعات من مناصبهم منهم الاستاذ الدكتور عمر الجراح رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا، مكافأة له بعد حصول الجامعة بجهوده على تصنيف اول على مستوى جامعات المملكة وتصنيف 5 نجوم على مستوى العالم، وأصبحت الجامعة في عهده ضمن افضل 500 جامعة على مستوى العالم ، شخصياً لم التق الدكتور الجراح يوما ولا يعرفني ولا يخصني أي طالب في جامعة العلوم والتكنولوجيا، لكن الاردنيين والأكاديميين بمن فيهم معالي وزير التعليم العالي الأكاديمي الذي أكن له كل التقدير والإحترام، والطلبة يعرفونه حق المعرفة من خلال النتائج المبهرة المشرفة للجامعة منذ ان تولى رئاستها، عرفه جميع من تعامل معه مخلصا، نزيها، مبدعا، نظيفاً، ناجحا، معطاءً يواكب التطورات في العالم .. منتميا ومحبا للوطن وقدم أقصى ما لديه من قدرات لخدمة الوطن والجامعة وكان نموذجاً يحتذى به وقدوةً لزملائه ومنارة يبث الطاقة الإيجابية في موقع عمله بشهادة معظم من تعامل معه، إقالة الدكتور عمر الجراح من منصبه بعد كل هذه الإنجازات يعتبر تهورا وانحطاطا فكريا وتخبطا اداريا وكأن البعض لا يريدون الخير للاردن ولا يريدون للاردن النهوض والسمعة الطيبة في مجال العلم والتعليم، الدكتور عمر الجراح وفريقه كان يمتلك هدفا ورؤيا واضحة وكان من الممكن لو إستمر في عمله ان ينهض في جامعة العلوم لتكون من ارقى الجامعات العالمية، وهو قامة اردنية باسقة ومصدر فخر وتشريف لكل الاردنيين ، لم يتوان يوماً عن خدمة أعضاء الهيئة التدريسية والطلبة، وخدمة الجامعة والمجتمع المحلي حيث قام باضافة عدة مساقات تهتم بالنشاط اللامنهجي منها مساق المسؤولية المجتمعية والريادة والابداع  لطلبة البكالوريوس واضافة شرط زراعة شجرة كمتطلب رئيسي للتخرج، كان يتجول بين الطلبة ويستمع لهمومهم وشكاواهم, وينظُر في ملاحظات بسيطه جدا قد تكون عند بعض رؤساء الجامعات غير ضرورية وغير مهمة، بل كان يتعامل معهم كأبنائه، فهم يلتقطون الصور معه في ساحات الجامعة ويضحكون ويمرحون ضمن حدود الإحترام المتبادل، لقد كان خبر إنهاء خدماته صدمة لكل من عرفه لما فيه من روح شبابية وتعاونية، وستبقى سيرته مثال للنزاهة و الإخلاص في العمل ولا بد يوماً من انصافه// .

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.