العقبة تنتظر مولودين سياحيين جديدين في آيلة وسرايا العقبة

19-12-2017 07:27 PM العقبة 2313
Image

روزنامة سياحية مزدحمة بالفعاليات لجذب الزوار عام 2018

 

 

 

العقبة - الانباط

 

خرج مستثمرون ومشغلون للمنتج السياحي في العقبة من لقاء رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة الذي شهد فعالياته مدرج الشهيد معاذ الكساسبة مؤخرا في مبنى المفوضية بحماسة شديدة واصرار على دعم الاستراتيجية السياحية وما تتضمنه من ارقام طموحة لتنشيط الحركة السياحية والتجارية في المدينة الساحلية.

وتنتظر العقبة خلال عام 2018 مولودين سياحيين جديدين الاول فندق المنارة في سرايا العقبة والثاني ريجنسي ايله في واحة ايلة وغيرها من المشاريع التي ستزيد من عدد الغرف الفندقية.

وقال الشريدة خلال اللقاء انه حال الانتهاء من هذه المشاريع فإنها ستوفر اكثر من 2000 غرفة فندقية تضاف الى باقي الغرف، لتصبح 6000 غرفة فندقية مع عام 2020 وتعزيز الاستثمار في الخدمات لرفع مدة اقامة السائح من 2.5 ليلة الى اربع ليال عام 2020 و6 ليال عام 2025 .   

وأكد  على اهمية تطوير المنتج السياحي في العقبة بما يتناسب مع دور القطاع السياحي في رفد الاقتصاد الوطني وتوفير دخل قومي مناسب يمكن المواطنين من الاستفادة من منظومة العمل السياحي بشكل عام.

وناقش اللقاء الإستراتيجية للمشاريع السياحية وموسم التخفيضات لعام 2018 بمشاركة القطاع السياحي والتجاري والمطاعم والمحلات التجارية.

واشار الشريدة الى أهمية تعاون القطاع السياحي لترويج العقبة والتفاعل مع المبادرات التي تقوم بها السلطة والحكومة كإعفاء جميع الرحلات المنتظمة على متن جميع خطوط الطيران من مطار الملك حسين الدولي من رسوم المغادرة وطرح عطاء اسواق شرق اوروبا على مدى 3 سنوات لاستقطاب 50 الف سائح في السنة الاولى و75 الف سائح في السنه الثانية و 100 الف سائح في السنة الثالثة.

وأعلن الشريدة عن أول روزنامة للفاعليات لعام 2018 تضم كافة الفاعليات التي تدعمها سلطة العقبة من رياضية وثقافية وغنائية ومحلية ودولية وتوقيع اتفاقية ما بين السلطة ومهرجان جرش بحيث تعرض بعض من فعاليات المهرجان في مدينة العقبة.

وأشار الشريدة الى ان المجمع الترفيهي الجديد سيمنح العقبة نقلة ترفيهية اضافية نظراً لتعددية خدماته وتنوعها.

وبين أن السلطة الخاصة أعدت الدراسات والتصاميم الهندسية لتأهيل ساحة الثورة العربية الكبرى والذي يعتبر هذا الموقع من أهم المواقع التاريخية والجغرافية في مدينة العقبة.

وعرض المشاركون في الجلسة ابرز التحديات التي تواجه القطاع السياحي في العقبة، مثل الحاجة لتطوير واقع الخدمات والبنى التحتية في العديد من المواقع السياحية وتقديم الدعم المادي للجمعيات السياحية والهيئات العاملة في القطاع السياحي والتقليل من الكلف التشغيلية للمنشآت السياحية.//

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.