ارتفاع الطلب العالمي على "الأسلحة الوهمية"

22-12-2017 12:00 PM منوعات 447
Image

 ارتفع الطلب على وسائل محاكاة وإخفاء الآليات الحربية في روسيا والعالم، حيث تشتري الجيوش نماذج منفوخة من الصواريخ والدبابات.

وقال رئيس قسم المبيعات في شركة 'روس بال' الروسية المصنعة لوسائل الإخفاء والتمويه أليكسي كوماروف، إن حجم مبيعات شركته ازداد العام الجاري بمقدار الضعف.

وأضاف كوماروف أن روسيا تنافس اليوم بلدانا مثل بريطانيا والصين وألمانيا من حيث بيع وسائل المحاكاة والتمويه التي تتمتع بطلب كبير في العالم، علما أن 30% من المنتوجات الروسية من هذا النوع تباع إلى بلدان أخرى.


وقال إن المقصود بالأمر نماذج تحاكي الصواريخ التكتيكية ومنظومات الصواريخ المضادة للجو والطائرات والمروحيات والمدرعات. ومضى قائلا: 'كنا في وقت سابق نورد هياكل بطول مترين من المدرعات. أما الآن فالمطلوب منا توريد نماذج منفوخة فقط'.

يذكر أن الأسلحة المنفوخة عبارة عن نماذج يغطيها غشاء محكم الإغلاق يحاكي كل التفاصيل لقطع الآليات الحربية. ويتضمن كل نموذج منفوخ غشاء وأجهزة تحاكي الأشعة الحرارية والرادارية (محركا ومروحة هواء).

ويمكن نقل كل النماذج بحرا وجوا وبرا. ويتراوح وزن نموذج واحد منها بين 30 و100 كيلوغرام.
 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.