البراري يرعى فعاليات اختتام المفرق مدينة الثقافة الاردنية لعام 2017

26-12-2017 07:08 PM المفرق 1507
Image

مندوبا عن وزير الثقافة

 عرفة والدغمي يؤكدان نجاح مشروع المدينة  في تنشيط العمل الثقافي وستبقى المفرق والجامعة موئلا للفعل الإبداعي

 

المفرق - الانباط يوسف المشاقبة

 

مندوبا عن وزير الثقافة نبيه شقم رعي الامين العام للوزارة هزاع البراري فعاليات اختتام المفرق مدينة المفرق الثقافية لعام 2017 والذي اقيم في جامعة ال البيت بمشاركة عدد من الفعاليات الرسمية والشعبية .

وأكد البراري ان مدينة المفرق من المدن الناجحة في تجربة المدن الثقافية الأردنية  التي استضافت فعالياتها ، منوها  ان مشروع مدينة الثقافة الأردنية من أنجح المشاريع التي تنفذها الوزارة سنويا من خلال ما يقدم من أنشطة وفعاليات في مختلف الجوانب الثقافية والفنية من خلال مشاركة كافة الهيئات الثقافية والفنية والشعرية .

واشار البراري الى  أن مشروع مدينة الثقافة في محافظة المفرق كان له الأثر تنشيط الحركة الثقافية و الفعل الثقافي في كافة أنحاء المحافظة  مؤكدا دور الهيئات الثقافية في المحافظة ان تكون قائده للفعل الثقافي المحافظة  مستقبلا.

وبين البراري اننا سننتقل بعد المفرق الى الوية المحافظات وبعدها الى الاقضية لنشر الثقافة واشراك الجميع في الفعل الثقافي واستمرارية دعم الطاقات الابداعية والتي تسعة الوزارة جاهدة الى انجاح هذا المشروع الوطني الثقافي في جميع مناطق المحافظات والتركيز على المحافظات في الشأن الثقافي وبعيدا عن العاصمة عمان .

رئيس بلدية المفرق عامر  نايل الدغمي القة كلمة قال فيها " من المفرق ارض الوئام نرفع للدرة الثمينة قدسنا الرهينة الف الف تحية وسلام لنؤكد باننا خلف قيادتنا الهاشمية الحكيمة بقيادة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه للتصدي للقرار الامريكي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل ولن نسمج الا ان تكون القدس عاصمة لفلسطين وسيبقى حاضرا في وجداننا للدفاع عنه وتقديم التضحيات للمحافظة على الاماكن المقدسة ، لنؤكد ايضا وقوف ابناء المفرق مع جلالة الملك بمواقفة المشرفة تجاه القدس الشريف "

واشار الدغمي الى ان المفرق التي احضنت عامها الثقافي رسم خلاله مبدعوها ومثقفوها وشعراؤها وأدباءها وفنانون صورا فنية وابداعية جميلة شكلت احلى وابهى المعاني معبرة عن عظم وحجم ما لدى ابنائها من فكر وثقافة وابداع ، حيث كانت المفرق زاخرة بالبرامج والانشطة الثقافية التي اضفت صورا جمالية على واقع المحافظة بما احتوته من مخزون ادبي وثقافي وحضاري وظلت شعلة ادبية منيرة بفكر وتميز ابنائها .

وبين الدغمي ان بلدية المفرق قدمت كافة مرافقها الثقافية من مسرح وقاعات شانها شان كافة المؤسسات الرسمية الداعمة لإنجاح فعاليات انشطة عام الثقافة ومنح المواهب والابداعات وفرصة لإبراز الابداعات لتعكس صورة المثلى التي طالما تميزت بها المحافظة وبقيت بشعرائها وأدباءها وقنانيها ومثقفيها ونبعا فيضا للأدب والثقافة وحاضنة للأبداع والتميز .

وأشار  الدغمي إلى أن نجاح مشروع مدينة الثقافة في المفرق هو نجاح للجميع وأسهم في ترويج للمدينة  ثقافيا وفكريا وفنيا مؤكدا استعداد البلدية لاحتضان الفعاليات والأنشطة الثقافية في المحافظة .

رئيس جامعة البيت  الأستاذ الدكتور ضياء الدين عرفة أكد أن مشروع  مدينة الثقافة الأردنية من المشاريع الرائدة التي اسهمت بشكل كبير في تنشيط الحركة الثقافية في مختلف محافظات المملكة وخلقت الوعي الثقافي والفكري والفني لدى جميع الهيئات منوها ان جامعة ال البيت ساهمت في العديد من الفعاليات والأنشطة ضمن مدينة الثقافة  من خلال كلياتها ومعاهدا وعمادة شؤون الطلبة في سبيل انجاح هذا المشروع الثقافي والوطني

وبين الدكتور عرفة اننا في الاردن اصحاب كرامة وشهامة ومواقف ثابتة لا تغيير عليها وما موقفنا الثابت تجاه القدس الشريف لخير دليل على ذلك والتي لا نفرط بوعد العروبة والاسلام ، مشيرا الى اننا في الاردن نفتخر بمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين  المعظم حفظه الله ورعاه في المحافظة على القدس الشريف وبقائها عاصمة ابدية لفلسطين

وأكد الدكتور عرفة ان جامعة ال البيت ستبقى موئلا للفعل الثقافي انجازا واداء منها لشرف رسالتها نحو التعليم والتعليم والبحث العلمي واقامة الانشطة الهادفة العائدة بالنفع على ابناء الوطن ، موضحا ان العام وخلال 12 شهرا من الانجاز والتميز للمدينة الثقافية مفخرة للجميع بما قدم ، حيث كانت جامعة ال البيت ابوابها مفتوحة لدعم البرامج والانشطة التي تقام لهذه الغاية .

وتابع الدكتور حديثه قائلا " اننا في هذا اليوم الجميل نفتح صفر بلون مدينة المفرق على مصراعيه ونقلب صفحاته المشرقة المليئة بالعطاء والشموخ ونرى العديد من سلسلة الاقلام الاردنية التي اضاءت المشهد نورا وحرفا وامدادها شعرا وقصيدة وفكرا وغناء ولوحات مشرفة وخاطرة  وحكايات ستضل محفورة في ذاكرة مدينة المفرق  تعانق صدرها وشيحها وبطمها وزيتونها "

وثمن الدكتور عرفة نجاح الشراكة ما بين وزارة الثقافة ومحافظة المفرق وبلدية المفرق والدوائر المعنية الاخرى والتي ساهمت في انجاح المدينة الثقافية ومشاريعها الرائدة ، .

مساعد محافظ المفرق الدكتور رافع البطانية اوضح  ان مشروع المدينة الثقافية التي احتضنته المفرق ساهم في ابراز المواهب والقدرات لدى أبناء المحافظة في كافة الجوانب مثمنا دور كل الجهات التي كان لها دور في إنجاح مشروع مدينة الثقافة في المفرق .

واشار الدكتور البطاينة الى انه الجميع شارك في انجاح المفرق مدينة الثقافة الاردنية والتي استفاد منها العديد من الفعاليات واسهمت في تحريك العمل الثقافي .

واشتمل الحفل الختامي الذي حضره رئيس مجلس محافظة المفرق محمد اخو ارشيدة  نائب رئيس جامعة ال البيت لشؤون الاستثمار الاستاذ الدكتور سالم العون ومدير الهيئات الثقافة ومدير مشروع المدينة الثقافية في الوزارة غسان طنش ومدير الثقافة فيصل السرحان و أعضاء مجلس المحافظة وعدد من مدراء الدوائر الرسمية  والفعاليات والهيئات الثقافية في المحافظة على مجموعة من الفقرات الفنية .

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.