مدير اشغال الاغوار الشمالية : المتعهد يعمل ضمن المدة التعاقدية للعطاء

03-01-2018 07:38 PM محليات 301
Image

بكلفة 15 مليون دينار الانتهاء من 9 كيلو متر من طريق الاغوار الشمالية

 اهالي الاغوار الشمالية : طريق الموت طال مشواره

 

الأنباط – الأغوار الشمالية- ممدوح النعيم

 ما زال طريق الموت في الأغوار الشمالية يشكل مصدر خوف  من قبل المواطنين بسبب تكرار الحوادث على الطريق الذي يعد طريقا دوليا يربط مناطق وادي الأردن من الشمال الى الجنوب وصولا الى مدينة العقبة , ورغم أهمية الطريق كحلقة وصل بين المناطق الحدودية للمملكة وكطريق سياحي وتجاري وزراعي متعدد الإغراض إلا أن مدة عطاء فتح وتعبيد ما مسافته 10 كليلو متر لمدة وصلت إلى خمس سنوات بدل الانتهاء بفترة العطاء الرسمية جعلت من العطاء محل حوار وتشكيك بقدرة الجهات المعنية على متابعة عطاء الطريق والانتهاء منه بالوقت المحدد.

المختار تركي الطويسات من سكان الأغوار الشمالية قال " منذ خمسة اعوام ونحن نعاني من واقع الطريق الذي ما زال العمل به مستمرا صيفا وشتاء , الى درجة ان الكثير من اصحاب السيارات والباصات اخذ يعمل مسربا خاصا به على الطريق فتعددت المسارب وكثرت الحوادت القاتلة ولا نعرف ما هو السبب في اطالة مدة العطاء الذي قيل وقتها انه سينتهي خلال سنتين وما زلنا ننتظر بعد مرور خمس سنوات ".

المختار ممدوح العامري أضاف "  الشارع رغم انه طريق دولي إلا انه لا يلقى الاهتمام والمتابعة التي تتصل بحجم أهمية الطريق الاقتصادية والاجتماعية ,إضافة الى ان المتعهد الذي يقوم باعمال الطريق لديه عطاء يتزامن مع مدة عطاء الطريق في دير ابو سعيد وهو ما يعني تنقل الآليات بين المنطقتين ويسبب بالتالي تأخير أعمال الانتهاء من الطريق لقد تم تمديد عطاء الطريق من سنتين الى أربعة ليصل الى خمس سنوات على مسافة طولها 10 كيلو متر .

الإعلامي عامر أبو عبطه بين " مشكلة الطريق تمتد لأكثر من عشرة كيلو أي بعد المسافة التي ينتهي عندها العطاء من شمال المعبر الشمالي وصولا الى اول حدود منطقة كريمه التابعة لبلدية شرحبيل بن حسنه هذا الطريق بمسرب واحد وعلى جنبات الطريق تقع العديد من الجسور الضيقه التي تكون محلا لوقوع الحوادث الخطرة والقاتلة اضافة الى كون هذه العبارات تسبب بإغلاق الطريق الدولي خلال فصل الشتاء بسبب تدفق مياه الإمطار من الأودية مما يؤدي ايضا الى قطع الطرق الداخلية , مما يهدد المنازل والتجمعات السكانية المحيطة بها كما تؤدي الى توقف الطلبة عن الذهاب للمدارس بسبب خطورة الطريق ".

جهاد البواطي اشار " التأخير بتنفيذ الطريق قاد الى وقوع الكثير من حوادث السير القاتلة التي ذهب ضحيتها العديد من الأبرياء  , اضافة الى ملاحظة ان الجزيرة الوسطية ضمن منطقة الشارع التي يجري العمل بها واسعة  جدا وبعرض شارع مما جعلها ايضا مصيدة للسيارات مما يؤدي الى ارباك الحركة المرورية زيادة على واقعها الصعب "

مدير مكتب اشغال لواء الاغوار الشمالية المهندس عطا ابداح بين في اتصال هاتفي مع  الانباط  " تعد هذه الطريق الوحيد الذي يربط الاغوار من الشمال الى الجنوب  وهو شارع تجاري وزراعي وسياحي ودولي  وهو بحاجة الى انشاء وتم تخصيص مبلغ 9 مليون دينار وتم  زيادة قيمة المبلغ ليصل الى 15 مليون دينار ".

واضاف المهندس ابداح " العمل بهذا الطريق مضن على المقاول وعلى المواطن بسبب عدم وجود طريق بديل اخر يمكن استخدامه من قبل المواطنين , اضافة الى ان الطريق عبارة عن مستودع , وشارع خدمات لخطوط نقل المياه , والاتصالات, وخطوط الكهرباء ,إضافة الى الاعتداءات الواقعة على الطريق , كل هذه ادت الى التوقف عن العمل لفترات طويلة ".

مبينا المهندس ابداح " لقد تم انجاز مسافة 9 كيلومتر من الطريق وما تبقى هو كيلو متر واحد , والمتعهد ما زال على راس عمله وهذا لا يعني عدم وجود بطء في العمل لكنه ما زال يعمل ضمن المدة  التعاقدية.//

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.