أنس العموش شاب من المفرق انجز مشروعا تطبيقيا " وين صار؟"

07-01-2018 08:29 AM المفرق 365
Image

أنس العموش شاب من المفرق انجز مشروعا تطبيقيا " وين صار؟"

 

المشروع لحل مشكلة النقل العام من الانتظار ومعرفة مواقع المركبات وسهولة الدفع الإلكتروني

 

تنفيذ المشروع في المرحلة الاولى خط المفرق - المزة وخطوط اخرى في احياء المدينة

 

المطالبة بدعم المشروع وتعميمه الى باقي محافظات المملكة

 

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة

 

ابداع تطبيقي انجزه الشاب أنس أحمد دوجان العموش .. مشروع تكنولوجي امضى شهورا بإعداده  لتوفير الوقت والجهد على المواطنين .. الشاب العموش من ابناء محافظة المفرق المبدعين الذين حققوا  هذا الانجاز والذي يعتبر الاول من نوعه على مستوى المملكة .

 

الشاب العموش بدأ تنفيذ مشروعه " تطبيق وين صار؟ " من خلال تطبيق الهاتف الذكي  في المرحلة الاولى في بعض احياء ومناطق المفرق وتم تفعيل التطبيق على الخطوط الاتية المفرق - الحي الهاشمي و بالتعاون مع شركة البدارين للنقليات على الخطوط الاتية  : المفرق - الضاحية ، المفرق - الثغرة ، والمفرق - المستشفى العسكري وخط المفرق - المزة .

 

صاحب الانجاز والمبادرة الشاب انس العموش اوضح في حديث "للأنباط "   ان  فريق تطبيق وين صار ؟ ween9ar  قاموا بالعمل جاهدين للوصول و الارتقاء بنوعية النقل العام من خلال تطبيق الهاتف الذكي #وين #صار ؟ و الذي تم تطويره لحل مشكلة النقل العام من انتظار و معرفة مواقع المركبات و توافرها على الخطوط و دفع الكتروني من خلال المحافظ الإلكترونية.

 

واشار العموش الى ان فكرة تطبيق هذا المشروع جاءت بناء على مطالبات من بعض المواطنين بضرورة وجود اي تطبيق يسهل عليهم معرفة حركة النقل لمناطقهم ، منوها بانه تم على الفور التفكير والعمل بالليل وبالنهار والسهر الطويل لإنجاز هذا المشروع الجديد والذي نأمل من وزارة النقل وهيئة تطوير قطاع النقل البري تبني ودعم هذا المشروع لما له من اهمية وتوفير للوقت والجهد على المواطنين .

 

واكد العموش ان هذا التطبيق وانجازه ليكون  مفهوم النقل العام مرتبطا بالرفاهية والذي سيكون فرصة للجميع من معرفة موقع الباص ... لا انتظار للباص على الطريق ، مشيرا الى انه تم  تطوير تطبيق "وين صار ؟" و يقوم التطبيق بالربط بين الركاب و مركبات النقل العام من باصات و سرافيس حيث يمكن للركاب و معرفة مكان المركبات الخاصة بالخط التابع له والحالة لها ( عودة او تقدم) و ابلاغ السائقين بانه هنالك من يريد الركوب في حافلات الخط بالإضافة الى مشاهدة الجولة الخاصة بالخط , و يتوفر التطبيق باللغتين العربية و الانجليزية .

 

وعرض العموش كيفية استخدام تطبيق وين صار الخاص بالراكب من خلال البدء باختيار تطبيق وين صار وسيقوم التطبيق بفتح الشاشة الخاصة بالراكب مباشرة ، واختيار  المدينة التي تريد  استخدام المواصلات العامة منها ، منوها بانه على سبيل المثال نختار مدينة المفرق ، نختار الخط الذي نريد الركوب منه ،  وعلى سبيل المثال نختار خط الحي الهاشمي وستظهر لنا قائمة بجميع المركبات التي تعمل بتطبيق وين صار ، و اماكن وجودها و نوعها و رقم المركبة ، و يوجد خيار اريد الركوب و ذلك لإعلام السائق بوجود راكب من النقطة المختارة ، و على سبيل المثال نختار دوار ايدون تمت اضافتك الى عدد الركاب المتوقعين بنجاح ، و ذلك ليتمكن السائق من معرفة وجودك.

 

وتابع  العموش حديثه قائلا "  مشروع تطبيق  وين صار؟ الآن يمكننا أن نعرف وين صار موقع مركبات النقل العام، لذلك نحن كركاب او شركات تمتلك مركبات نقل عام أو الوسطاء لتنسيق حركة المرور من الخط.  والتي لا يستطيع الركاب من الانتظار  تحت المطر والشمس الحارقة ، مشيرا الى ان  وين صار؟ عبارة عن مجموعة متكاملة لتتبع باستخدام الهواتف الذكية بدأت بمركبات النقل العام ، تم تصميمه و تطويره من قبل مبرمجين محترفين لنقل رسالتنا لكل العالم "نحن لن ننتظر مركبات النقل العام او اي خدمة مقدمة" لأننا نعلم اي هي الان "

 

وعرض العموش المزايا والفوائد المرجوة  منها  للركاب لتريح الركاب وتوفير مالهم و وقتهم وعدم انتظار المركبات في البرد أو تحت أشعة الشمس الحارقة و الخروج من المنزل، والعمل، والتسوق اعتمادا على موقع المركبة , ولشركات النقل العام لتحقيق النمو وبناء بيئة اعمال نقل عام مراقبة و التوزيع المتوقع للركاب وللمركبات لسهولة عملها  ومعرفة عدد الركاب  وللوسطاء  للتخفيف من الام الراس و ادارة الخط بطريقة افضل

 

واكد العموش في ختام حديثه " اننا نامل ان يدعم هذا المشروع الريادي والذي جاء لمواكبة متطلبات العصر والتسهيل على المواطنين ، مما يتوجب تعميم هذا التطبيق على جميع مناطق المملكة لما له من اهمية كبيرة  ".//

 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.