الدغمي يعرض ابرز تحديات اللجوء السوري على بلدية المفرق الكبرى

22-01-2018 07:42 PM المفرق 819
Image

بهدف دعم مشروع اعادة تدوير النفايات

 

 

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة

 

قال رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي ان البلدية ما زالت تتحمل اعباء اللجوء السوري والذي يتطلب من كافة المنظمات الدولية والانسانية تقديم الدعم اللازم لمواجهة تداعيات اللجوء السوري

 

واضاف الدغمي خلال لقائه بمديرة  مشاريع Oxfam  الدكتورة ميسون سلام مدير مشاريع Oxfam  والذي ينفذ ضمن برنامج اعادة تدوير النفايات اهمية الاستفادة من المشاريع والبرامج التي يتم تقديمها في هذا المجال وخصوصا ان النفايات في زيادة عن السابق بأضعاف نتيجة لزيادة عدد السكان في المدينة والمناطق التابعة للبلدية .

 

واشار الدغمي الى ان هناك زيادة مستمرة في الطلب على الخدمات والمشاريع بسبب اللجوء السوري باعتبار المفرق اول محافظة استقبلت اللجوء السوري مما اثر على الكثير من قطاع الخدمات الاساسية ولهذا لا بد من دعم البلدية لتقوم بدورها المطلوب تجاه خدمة المجتمعات المحلية .

 

واكد الدغمي الاستعداد للتعاون والتنسيق مع كافة المنظمات الداعمة للبلدية وتقديم كل ما يلزم لإنجاح المشاريع والبرامج المراد تنفيذها مستقبلا وبما يعود بالفائدة على المواطنين .

 

الدكتور سلام عرضت من جانبها ابرز ملامح البرنامج والذي يركز على تدوير النفايات والذي من شانه ان يركز على خلق فرص عمل وتدريب وتطوير مهارات ، منوهة ان  سبب اختيار بلدية المفرق كونها مدينه مستضيفه للاجئين السوريين ويقع على عاتقيها الكثير من المسؤوليات للاستمرار في تقديم الخدمات الامثل للمواطنين .

 

وحضر اللقاء رئيسة قسم الاعلام في البلدية سهام الحوامدة والمهندسة ولاء الدغمي من وحدة التنمية في البلدية// .

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.