الأمن العام يحتفل بإطلاق نظام سيطرة البحث الجنائي الإلكتروني

06-02-2018 08:16 PM محليات 301
Image

 

عمّان – الأنباط

 

أطلق مدير مديرية الأمن العام اللواء الركن أحمد سرحان الفقيه، أمس، "نظام سيطرة البحث الجنائي الإلكتروني"، خلال حفل نظمه مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة.

وحضر الاحتفال سفير الاتحاد الأوروبي لدى المملكة أندريا فونتانا، ونائب الممثل الإقليمي للمكتب جوليان جارساني، ومدير إدارة البحث الجنائي العميد أمجد هاني خريسات.

وقال خريسات إن نظام السيطرة الإلكتروني، يعتبر قصة نجاح جديدة وخطوة مهمة للإنتقال بالعمل الجنائي التقليدي الورقي إلى الإلكتروني، وهو دليل على قدرة العاملين في إدارة البحث الجنائي على مواكبة التطورات العالمية في مكافحة الجريمة.

وأوضح أن النظام سيربط "مفارز" وشعب البحث الجنائي مع الإدارة، ليكون من الأعمال المستدامة التي تهدف للارتقاء بالخدمة الأمنية المقدمة من إدارة البحث الجنائي، حيثُ يستفيد منها أجيال عديدة في الإدارة.

بدوره أشاد فونتانا بجوانب التعاون بين الاتحاد والحكومة ممثلة بوزارة الداخلية ومديرية الأمن العام في المجالات الأمنية المختلفة، لافتًا إلى أن النظام سيسهم في تحقيق التوازن بين الأمن وحقوق الإنسان، مؤكدًا مواصلة التعاون والدعم لقطاع العدل وسيادة القانون.

من جانبه قال جارساني إن إطلاق النظام يأتي ثمرة جهد مشترك للتعاون القائم بين الحكومة والاتحاد الأوروبي ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، معرباً عن سعادته بالتعاون الإيجابي مع الأجهزة الأمنية، وفي مقدمتها مديرية الأمن العام في تنفيذ مثل هذه المشاريع.

وأكد أن المكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة يقوم بتقديم الدعم اللازم لتوسيع شبكة استخدام النظام بحيث تشمل 15 مفرزة إضافية.

وبحسب البيان، يأتي نظام سيطرة البحث الجنائي الإلكتروني ضمن مشروع تعزيز منهجيات العمل في مديرية الأمن العام بالشراكة مع إدارة البحث الجنائي، وهو نظام مستدام يحقق متطلبات العمل الجنائي الميداني ويهدف إلى تطوير التحقيق الأولي وتفعيل الدور الرقابي لمركز الادارة على العمل الجنائي، ومن شأنه أن يضمن سلامة ملف الدعوى الجنائية ويسهل استخراج المعلومات والاحصائيات واستقراء الواقع الجرمي.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.