"الشهرة" بين عمر حديدي و ماهر دبابنة وعبر حياتية مليئة بالتشويق

07-02-2018 02:39 PM فن 996
Image

"الشهرة" بين عمر حديدي و ماهر دبابنة وعبر حياتية مليئة بالتشويق



كاتب وصحافي اردني شاب يملك طموحاً حدوده السماء ، موضوعي ويتحلّى بمهنية ومصداقية شحّ وجودها في المجال الاعلامي ، إنّ الزميل الاعلامي عمر حديدي الذي يصدر للمرة الثانية كتاباً خاصاً به.

"كتاب الشهرة" عنوان الكتاب الذي احبّ من خلاله حديدي تسليط الضوء بالعنوان على قصة الفنان الايقاعي الاردني الذي حقق نجاحاً ساحقاً في فترة قصيرة . و يتالف الكتاب من مجموعة قصصية فيها عبر من حياتنا اليومية .

و جاء في مقدمة الكتاب التالي: " أنْ نحكمَ على أيِّ إنسانٍ بدون أن نعرفه هنا نكون بقمة الجهل ، أن نُحاسبَ الناسَ على ما يقومونَ به بدون أن نسمع أسبابهم ونقدّر ظروفهم هنا قمة الظلم ، علينا دائماً أن نُعطيَ كلَّ إنسانٍ فرصة بأن يُثبِتَ نفسه ، وأن يُظهِرَ الحقيقة ؛ كي لا نَـظلِـمَ أو نُـظلَـمَ .

"ويقول حديدي كتاب الشهرة" هو مجموعة قصصيّة تتحدّثُ عن الحياة والتجارب التي قد يتعلّم منها الإنسان ، ولعلَّ الهدفَ الأساسيَّ من الكتاب أنْ يستمتعَ القارىءُ بما يقرأ ، وأن يرى الحياة ،والصداقة ،والأخوّة ،والحبّ ،والاحترام والتقدير ، والتضحية ،و النجاح من منظور آخر.

واضاف : احببت ان أُهدِيَ الكتابَ إلى روح والدي السيد زكي حديدي - رحمه الله - تعبيراً عن اشتياقي له ، وأشكره على دعمه لي طوال حياتي ، وأن أُثبِتَ له أنّ كلّ ما كنت أحلُم به قد أجتهدتُ يوماً بعد يوم لتحقيقه كي يكون مرتاحا بقبره.

وعند سؤاله لمن اهدى الكتاب قال: " أهديتُ الكتاب لأخي وصديقي ماهر دبابنة الذي أعتبره صديقا وأخا الحياة وأن يكون الكتاب عبارة عن عربون شكر وتقدير للصداقة التي جمعتنا وكل ما قدمت لي ،وأن يكون رسالة للعالم عن المعنى الحقيقيّ للصداقة ، وعن كلّ ما تقدّمه يا أخي من حبّ وابتسامة وتقدير وتضحية"

وتجد الاشارة الى انّ حفل التوقيع سيجري غداً الخميس في مطعم وكافيه Apple .





الإهداء
أهدي هذا الكتاب لوالدي الراحل عن الدنيا السيد زكي الحديدي - رحمه الله -
وإلى صديقي وأخي ماهر دبابنة علّ وعسى أن يكون هذا الكتاب النقطة التي ستجمعنا طوال الحياة.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.