الصحف الإنجليزية تتغنى بتوتنهام بعد موقعة تورينو

14-02-2018 08:32 PM رياضة 311
Image

 

لندن – وكالات

 

 

ركّزت الصحف الإنجليزية ، على مشوار توتنهام ومانشستر سيتي في مسابقة دوري أبطال أوروبا، بعد ليلة مميّزة للفريقين.

وخرجت صحيفة "ميرور" بعنوان "لقد فعلها توتنهام"، في إشارة إلى تمكّن الفريق اللندني من قلب تأخره بهدفين مبكّرين إلى تعادل 2-2 في ذهاب ثمن النهائي بمدينة تورينو. وقالت في عنوان آخر "سيتي في نزهة سويسرية"، بعدما تمكّن مانشستر سيتي من تحقيق فوز كاسح خارج أرضه على بازل برباعية نظيفة. أما صحيفة "ذا صن" فأبرزت تعادل توتنهام على يوفنتوس بفضل هدف من ركلة حرة أحرزه كريستيان إريكسن، في وقت أشاد فيه هدّاف الفريق هاري كين صاحب الهدف الأول، بروح فريقه القتالية.

ولفتت أيضًا للفوز الكبير لمانشستر سيتي بملعب بازل السويسري. من ناحيتها، تناولت صحيفة "ديلي ستار" تعادل توتنهام ويوفنتوس بعنوان "فخر سبيرز في تورينو"، وهو عنوان مشابه لما خرجت به صحيفة "ديلي إكسبرس". وأضافت "دايلي ستار" في خبر آخر أن إصابة مهاجم أرسنال ألكسندر لاكازيت، ستفسح المجال أمام عودة الإنجليزي داني ويلبيك لتشكيلة "الجانرز".

سقط يوفنتوس الإيطالي في فخ التعادل على أرضه ووسط جماهيره أمام توتنهام بنتيجة (2-2)، في المباراة التي أقيمت بينهما ، ليتأجل حسم الفريق الصاعد إلى ربع النهائي حتى مباراة العودة في لندن. سجل الأرجنتيني جونزالو هيجواين هدفي يوفنتوس في الدقيقتين 2 و9 لكن توتنهام عاد بقوة في المباراة وسجل الهدف الأول عبر هاري كين في الدقيقة 35 ثم كريستيان إريكسين في الدقيقة 71. بدأ يوفنتوس المباراة بشكلٍ رائع وتقدم في النتيجة بعد دقيقة ونصف عبر جونزالو هيجواين، بعد أن مرر ميراليم بيانيتش الكرة للمهاجم الأرجنتيني، الذي هرب من الرقابة وسدد الكرة بيمناه لتسكن شباك الحارس هوجو لوريس. وعند الدقيقة السابعة تحصل يوفنتوس على ركلة جزاء بعد تدخل عنيف من بن ديفيز على فيدريكو بيرنارديسكي داخل منطقة الجزاء، ونجح هيجواين في تسجيلها ليتقدم البيانكونيري بثنائية دون رد في وقت مبكر. وتصدى جيجي بوفون ببراعة لضربة رأسية خطيرة من هاري كين، مستفيدًا من عرضية إريكسين في الدقيقة 25، ليحافظ على تقدم السيدة العجوز بدأ الشوط الثاني بندية كبيرة بين الفريقين، وسدد فيديريكو بيرنارديسكي كرة قوية بيسراه أبعدها لوريس للركنية وبعدها أضاع ماريو ماندزوكيتش فرصة أخرى بعد ضربة ركنية وصلته على حدود منطقة الست ياردات لكن رأسيته ذهبت باتجاه حارس المرمى. بدأ يوفنتوس يبحث عن تسجيل الهدف الثالث ودخل رودريجو بينتانكور في مكان سامي خضيرة عند الدقيقة 65 لإنعاش خط الوسط، ولكن توتنهام نجح من خلال ضربة حرة مباشرة نفذها الدنماركي إيريكسين بحنكة كبيرة من تحت الحائط البشري في معادلة النتيجة عند الدقيقة 71. سيطر توتنهام على الكرة ولم يجد يوفنتوس الحلول للوصول لمرمى السبيرز من جديد، ولعب دوجلاس كوستا كرة عرضية من الجهة اليسرى لهيجواين لكن يان فيرتونخين أبعدها ببراعة لركنية في الدقيقة 87، ومرت الدقائق الأخيرة بلا جديد ليخرج يوفنتوس من المباراة بنتيجة سلبية.

 

 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.