مساعدات أمريكية للأردن بأكثر من 6 مليارات موزعة على 5 سنوات

14-02-2018 09:59 PM محليات 654
Image

 

مذكرة تفاهم غير ملزمة بين واشنطن وعمان

 عمان – الأنباط – طارق أبوعبيد

وقع وزير الخارجية وشؤون المغتربين ايمن الصفدي مع نظيره الامريكي ريكس تيلرسون أمس الأربعاء مذكرة تفاهم بين البلدين والتي تعتبر الأولى في عهد الرئيس الامريكي دونالد ترامب.

ووفقا للإتفاقية غير الملزمة،  تقوم الولايات المتحدة بتقديم مليار و 275 مليون دولار للأردن سنويا حتى عام 2022.

وبحث الوزيران في لقاء عُقد بمقر وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين والمستجدات في المنطقة، خصوصا تلك المتعلقة بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وسوريا والحرب المشتركة ضد الإرهاب.

وفي مؤتمر صحفي مشترك، بيّن الصفدي أن زيارة الوزير تيلرسون ومخرجاتها تؤكد متانة علاقات الصداقة الأردنية-الأميركية، التي ما انفكت تنمو وتتطور على مدى سبعة عقود من التعاون والتنسيق.

وأشار الصفدي إلى أن هذه المذكرة تعد ثالث مذكرة تفاهم يوقعها البلدان الصديقان، لكنها أول إتفاق مساعدة ثنائي توقعه إدارة الرئيس دونالد ترمب، وتقدم زيادة في الحد الأدنى للمساعدات بقيمة 275 مليون دولار مقارنة مع سابقتها، والتي كانت غطت فترة ثلات سنوات فقط.

وأضاف أن هذا الدعم سيساعد المملكة بشكل كبير على مواجهة التحديات الاقتصادية وتنفيذ برامج الإصلاح الاقتصادي ورفد مشاريعنا التنموية وتطوير قدراتنا الدفاعية، معرباً عن امتنان المملكة للولايات المتحدة على دعمها الثابت.

وثمن الصفدي روابط الصداقة والشراكة القوية التي تجمع البلدين، مؤكداً تطلع المملكة إلى استمرار العمل مع الولايات المتحدة خدمة للمصالح المشتركة وتحقيقاً للأمن والاستقرار والسلام في المنطقة.

من جانبه، بيّن الوزير تيلرسون أن الزيادة في مستوى المساعدات الخارجية الثنائية للأردن تشير إلى التزام الولايات المتحدة المستمر بالشراكة الأردنية الأميركية، وتخفف في الوقت ذاته من آثار الأزمات الإقليمية على المملكة، بما في ذلك تأثير أزمة اللجوء السوري.

وأشاد الوزير تيلرسون بالدور الذي تلعبه المملكة بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني بشأن عملية السلام في المنطقة، مضيفا أن جلالة الملك لطالما كان في طليعة جهود مكافحة الإرهاب، مثمناً دور الأردن الفعال في جهود التحالف الدولي للقضاء على تنظيم داعش الإرهابي.

وقال وزير الخارجية الاردني ايمن الصفدي أن هذه الزيارة ومخرجاتها تؤكد متانة علاقات الصداقة الأردنية - الأميركية، التي ما انفكت تنمو وتتطورعلى مدى سبعة عقود من التعاون والتنسيق، وهي الاولى لوزير الخارجية تيلرسون.

واضاف الصفدي انه تم توقيع مذكرة التفاهم والتي ستقدم الولايات المتحدة وفقها ما لا يقل عن مليار و275 مليون دولار سنويا للمملكة ولمدة خمس سنوات. وهذه ثالث مذكرة تفاهم يوقعها البلدان الصديقان، لكنها الأولى التي توقعها إدارة الرئيس دونالد ترامب، وتقدم زيادة في الحد الأدنى للمساعدات بقيمة 275  مليون دولار مقارنة بسابقتها، والتي كانت غطت فترة ثلات سنوات فقط.

وفي السياق ذاته نشرت وزارة الخارجية الامريكية بيانا حول توقيع الاتفاقية جاء فيه: وقّع وزير الخارجية ريكس تيلرسون بالنيابة عن الحكومة الأمريكية على مذكرة تفاهم خمسية جديدة مع حكومة الأردن، تتعهد فيها الولايات المتحدة بشكل غير ملزم بتقديم ما لا يقل عن 1.275 مليار دولار سنوياً كمساعدة خارجية ثنائية أمريكية إلى الأردن ابتداء من العام المالي 2018 وحتى العام المالي 2022. وهذه أول مذكرة تفاهم مماثلة توقع عليها إدارة الرئيس ترامب.

وتعتبر الولايات المتحدة هي أكبر جهة مانحة للمساعدة في الأردن. في العام المالي 2017، قدمت 1.3 مليار دولار من المساعدات الخارجية الثنائية و200 مليون دولار كدعم من وزارة الدفاع للقوات المسلحة الأردنية.

وتمثل مذكرة التفاهم الخمسية الجديدة هذه زيادة سنوية قدرها 275 مليون دولار من المساعدات الخارجية الثنائية مقارنة بمذكرة التفاهم للفترة 2015 إلى 2017.

وتشير هذه الزيادة في مستوى المساعدات الخارجية الثنائية للأردن إلى التزامنا المستمر بالشراكة الأمريكية الأردنية. وتدعم مذكرة التفاهم جدول أعمال الإصلاح السياسي والاقتصادي للملك عبد الله الثاني، وتخفف في الوقت عينه من آثار الأزمات الإقليمية، بما في ذلك تأثير اللاجئين السوريين والعراقيين على المجتمعات الأردنية.

وتلزم مذكرة التفاهم الولايات المتحدة بدعم توفير ما لا يقل عن 750 مليون دولار من صناديق الدعم الاقتصادي و350 مليون دولار من التمويل العسكري الخارجي إلى الأردن بين العام المالي 2018 والعام المالي 2022. وكجزء من هذا التفاهم الثنائي، التزمت الأردن بإعطاء الأولوية لإصلاحات القطاع الاقتصادي والأمني التي تهدف إلى دعم الاعتماد على الذات في الأردن.

ويعتمد هذا الالتزام على المخصصات وتوافر الأموال.

بالإضافة إلی المساعدات الخارجیة الثنائیة، قدمت الولایات المتحدة منذ بدایة الأزمة السوریة ما یقرب من 1.1 ملیار دولار من المساعدات الإنسانیة لدعم اللاجئین السوریین في الأردن (بالإضافة إلی التمویل المقدم علی المستوى الإقلیمي لسكان لاجئین آخرین في المملكة). لا يندرج هذا التمويل في إطار مذكرة التفاهم.

كما قامت الولايات المتحدة والأردن بترسيخ المساعدات الخارجية الثنائية في ثلاث مذكرات تفاهم غير ملزمة (الأعوام المالية 2009 إلى 2014 و2015 إلى 2017 و2018 إلى 2022)، مما يدل على التزام قوي ومتعدد السنوات من الولايات المتحدة باستقرار الأردن.//

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.