السرحان وفهيد يشيدان بجهود هيئة آل مكتوم الخيرية لتقديمها 40 ماكنة خياطة لسيدات بلدية قضاء السرحان

18-02-2018 10:01 PM المفرق 351
Image

قدمت بتبرع من هيئة آل مكتوم الخيرية

 

 

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة

 

برعاية الفريق الركن المتقاعد فاضل علي فهيد مدير الأمن العام الاسبق تم  في بلدية السرحان توزيع ماكنات خياطة على سيدات المجتمع المحلي في بلدية قضاء السرحان مقدمة بدعم  من هيئة آل مكتوم الخيرية وبالتعاون مع  الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية .

رئيس بلدية السرحان المهندس خلف السرحان اكد اهمية هذا الدعم والذي قامت به مشكورة الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية لسيدات بلدية السرحان والذي من شانه ان يسهم في توفير فرص عمل لهن وهن في منازلهم . وأشار المهندس السرحان الى ان تنفيذ مثل هذه المبادرة الموجه لسيدات المنازل فرصة لهن بالاعتماد على انفسهنا في تأمين حياة معيشية أفضل بالإضافة الى الاستفادة مستقبلا في توسعة المشاريع الإنتاجية مدرة للدخل .

وثمن السرحان الجهود الانسانية الكبيرة التي تقوم بها هيئة آل مكتوم الخيرية في دول الامارات العربية المتحدة الشقيقية والذي يعطي اشارة واضحة نحو عمق العلاقات الاخوية بين البلدين وفي مختلف المجالات ، منوها ان الدعم المقدم من هيئة آل مكتوم دليل على دعمها للمبادرات الانسانية وتقديم المساعدات للأسر من ذوي الحاجة وبما يحقق الفائدة لهم وخصوصا في مجال العمل الخيري .

واكد المهندس السرحان ان البلدية حريصة على التواصل مع كافة شرائح المجتمع المحلي في قضاء السرحان وتحقيق تشاركية مع جميع المؤسسات الوطنية الداعمة لمثل هذه المبادرات لتعود بالفائدة على الفئات المستهدفة من ابناء هذه المناطق والتخفيف من مشكلتي الفقر والبطالة .

الفريق الركن المتقاعد فاضل علي فهيد مدير الأمن العام الاسبق شكر بدوره جميع القائمين على دعم مثل هذه المبادرات العائدة بالنفع على اهالي البلدية وخصوصا سيدات المجتمع المحلي وضمان الاستفادة منها لتنفيذ البرامج والمشاريع ذات الجدوى الاقتصادية والاجتماعية وتحسين اوضاع أسرهم في توفير فرص عمل مناسبة.

وأعرب فهيد عن تقديره لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، راعي هيئة آل مكتوم الخيرية الذي يحرص دوماً على تعزيز العمل الإنساني والخيري، وتوجيهاته الدائمة لتقديم العون والمساعدة للجميع ودعم المشاريع الخيرية والإنسانية في الأردن.

وأشاد فهيد بالمستوى الرفيع الذي وصلت إليه العلاقات الأردنية الإماراتية في مختلف الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ووصفها بـ«التاريخية والمتجذرة والقائمة على الاحترام المتبادل»، بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين والبلدين الشقيقين.

وفي السياق ذاته عبرت السيدات  من قضاء السرحان  والمستفيدات من ماكنات الخياطة عن شكرهم وتقديرهم الى هيئة آل مكتوم الخيرية وراعي الحفل وبلدية السرحان على تقديم مثل هذه المساعدات والتي من شانها ان تسهم في توفير مشاريع لهن والاعتماد على انفسهنا في تامين ظروف اقتصادية ومعيشية افضل .

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.