سلطة العقبة تعزز دعم المجتمع المحلي ب 50 بعثة دراسية نوعية جديدة

18-02-2018 11:15 PM العقبة 899
Image

في اتفاقية وقعتها مع جامعة العقبة للتكنولوجيا


العقبة - الانباط

 

عززت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة امس برامجها الهادفة الى تطوير وتنمية المجتمع المحلي بتوقيع اتفاقية مع جامعة العقبة للتكنولوجيا لتوفير 50 بعثة جامعية لابناء العقبة في تخصصات نوعية غير موجودة في الجامعتين الاردنية والبلقاء التطبيقية.

ورعى رئيس مجلس المفوضين ناصر الشريدة بحضور رئيس جامعة العقبة الاستاذ الدكتور صلحي الشحاتيت حفل ابرام الاتفاقية التي  وقعها عن سلطة العقبة مفوض الاقليم والبيئة سليمان نجادات وعن الجامعة الدكتور شادي الشواوره .

وحددت الاتفاقية شروط واليات تقديم 50 بعثة جامعية  في مختلف التخصصات التي تدرسها الجامعة. ونصت على تمويل السلطة  25 بعثة في حين تتكفل الجامعة بنفقات المنح الاخرى.

وقال رئيس مجلس مفوضي سلطة المنطقة الخاصة ناصر الشريدة ان السلطة تولي التعليم العالي في العقبة اهمية قصوى ضمن برامجها الهادفة الى تطوير وتنمية المجتمع المحلي في العقبة لتمكينه من اشغال فرص العمل المختلفة التي توفرها مختلف المشاريع المقامة والاخرى التي ستقام في المنطقة الخاصة تمهيدا لتوفير عمل للعمالة الوطنية محل العمالة الوافدة والتي تشغل الكثير من الفرص التشغيلية في التخصصات المهنية والفندقية والسياحية .

واكد ان السلطة مستمرة في  برنامج البعثات الذي اطلقته في سنوات سابقة وطال اكثر من 7 الاف طالب وطالبة من طلبة العقبة الدارسين في مختلف الجامعات والمعاهد الرسمية في المملكة  وتسعى من خلال التعاون مع جامعة العقبة للتكنولوجيا كجامعة خاصة الى ابتعاث طلبة العقبة في تخصصات جديدة تتواءم وسوق العمل وحاجاته المتنامية .

واوضح الشريدة  ان مذكرة التفاهم تختص  بتوفير منح دراسية لطلبة الثانوية العامة من أبناء محافظة العقبة للدراسة في جامعة العقبة للتكنولوجيا وذلك في تخصصات معينة يتفق عليها الفريقان غير موجودة في جامعتي الاردنية والبلقاء التطبيقية في العقبة.

وقال ان التخصصات المشار اليها في الاتفاقية تتواءم مع نهج السلطة في تشغيل الاردنيين وذلك من خلال تلبيتها احتياجات سوق العمل.

وتسمى هذه المنح وفق الاتفاقية (برنامج منح سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وجامعة العقبة للتكنولوجيا) وتستهدف الطلبة المتفوقين دراسياً وغير المقتدرين مادياً والذين أنهوا مرحلة الثانوية العامة في محافظة العقبة.

وبين الشريدة ان المنحة تغطي رسوم الساعات الدراسية فقط لكامل الخطة الدراسية للطالب المستفيد بالتخصص المحدد (مدة الدراسة الجامعية كاملة)، شريطة احتفاظ الطالب بالمنحة الدراسية.

ومن اهم شروط تقديم المنحة التي نصت عليها الاتفاقية أن يكون الطالب المتقدم للحصول على المنحة الدراسية اردني الجنسية وأنهى الدراسة الثانوية العامة في محافظة العقبة، وأن لا يكون حاصلا على بعثة أو منحة دراسية من أي جهة أخرى وأن لا يقل معدل الثانوية العامة عن (80%) لتخصصات الصيدلة والهندسة المدنية وهندسة العمارة، (60%) لتخصص هندسة البرمجيات وأن تنطبق أسس وشروط وزارة التعليم العالي المعتمدة للتجسير، (شرط خاص بطلبة التجسير).

كما نصت على تخصيص (45) منحة دراسية كاملة للطلبة الناجحين بالثانوية العامة في محافظة العقبة الراغبين بالدراسة في جامعة العقبة للتكنولوجيا. اما المنح الـ (5) الدراسية المتبقية تمنح كاملة للطلبة الناجحين بالثانوية العامة في محافظة العقبة الملتحقين بالدراسة في جامعة العقبة للتكنولوجيا.

وتشمل المنح الدراسية الطلبة  غير  المقتدرين مادياً  و المتفوقين دراسياً باعتماد أسلوب تنافسي لاختيار المستفيدين منهم وفق مقياس مؤلف من 100 نقطة توزع على النحو التالي دخل الأسرة الشهري   60 نقطة.و التحصيل الأكاديمي   40 نقطة .

ولفت الشريدة الى ان جامعة العقبة للتكنولوجيا اثبتت تميزها بادائها وقدرتها على خدمة احتياجات التعليم العالي بمحافظة العقبة والمملكة واستقطاب طلبة من الدول المحيطة.

واكد ان هذه الشراكة تبنى على جهود جامعة العقبة وتتوافق مع رؤية السلطة لتطوير العنصر البشري يما يتواءم مع احتياطات منظومتها.

رئيس جامعة العقبة للتكنلوجيا الاستاذ الدكتور صلحي الشحاتيت  قال ان جامعة العقبة للتكنولوجيا تولي اهمية خاصة بدورها المجتمعي في العقبة وما يقع على عاتقها من مهام تطويره عبر تقديم التخصصات الجديدة والمناسبة لسوق العمل.

واكد انه انطلاقًا من رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني وتطلعاته التي عبر عنها في ورقته النقاشية السابعة  إلى بناء أردن قوي، يقدم لأبنائه خير تعليم يؤهلهم لأن يواجهوا تحديات الحياة، وأن على المؤسسات التعليمية أن تؤمن بما يتمتع به أبناء هذا الشعب وبناته من طاقات هائلة، وقدرات كبيرة، ومواهب متنوعة،  وتجسيدًا لرؤية جلالته في إقامة شراكة  متينة بين مؤسسات القطاع الخاص ومؤسسات القطاع العام جاءت هذه الاتفاقية تعبيرًا عمليًا عن رؤية جامعة العقبة للتكنولوجيا في إقامة شراكة حقيقية مع المجتمع المحلي،  وتقديم أفضل الخدمات له وإقامة جسور التعاون مع مؤسساته.

واشار الدكتور الشحاتيت الى ان الجامعة  بادرت إلى إقامة شراكة حقيقية مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وأثمرت الجهود المبذولة عن توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة العقبة للتكنولوجيا وبين سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لإقرار برنامج للمنح الجامعية تقدم لطلبة محافظة العقبة بحيث يشتمل البرنامج على تقديم 50 منحة مشتركة مناصفة بين جامعة العقبة للتكنولوجيا وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة يدرس فيها الطلبة مستحقو المنح تخصصات نوعية غير متوفرة في الجامعات الرسمية في محافظة العقبة.

وأكد ان الجامعة بتعاونها مع سلطة المنطقة الخاصة في توفير هذه البعثات الدراسية تؤكد على دورها المجتمعي والعلمي في العقبة وسعيها للنهوض بمستويات التعليم العالي في العقبة خدمة للعملية التعليمية وتسهيلا على ابناء المجتمع المحلي في الوصول الى تعليم متطور وحديث .

واوضح الدكتور الشحاتيت ان الجامعة بصدد فتح تخصصات جديدة مفيدة للسوق المحلي وذلك وفق خطة الجامعة التطويرية والتوسعية في مجتمع العقبة وخارجه.

وقال ان الجامعة تقدم خصومات خاصة لابناء العقبة وان قيمة الخصم تتزايد وفق معدل الطالب التراكمي.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.