أكاديمية الملكة رانيا بصدد عقد "ملتقى مهارات المعلمين" مطلع آذار

26-02-2018 12:37 AM محليات 588
Image

 

عمان-الانباط-فرح شلباية

 

تعقد  أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين ملتقى مهارات المعلمين الذي يحمل عنوان "نمو يتخطى الدرجات" ،في مطلع آذار القادم بتاريخ 2-3-4/3/2018 ، في مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات – البحر الميت.

بدوره قال الرئيس التنفيذي لأكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين السيد هيف بنيان "أن ملتقى مهارات المعلمين هو الملتقى الوحيد في الوطن العربي الذي يركز على المعلم ويتناول مواضيع متجددة من خلال الاستعانة بخبراء محليين وعالميين.

وأضاف بنيان ، عنوان الملتقى "نمو يتخطى الدرجات "، لا يهم المعلم فقط بل يهم الطالب والاهل لانه يركز على تقييم الطالب بطرق مختلفة بعيدة عن الطرق التقليدية مثل العلامات(الدرجات) وتقييمهم على اسس و التعرف الشمولي على امكانات الطلاب وتحري مخاوفهم، بحيث تصبح الغرفة الصفية مكان تحرر فيه طاقاتهم و تنمو مهاراتهم.

وأشار إلى ان العبقرية سمة انسانية مشتركة وأحياناً الطلاب الذين لا يُرجى منهم النجاح والموهبة وفق مقاييس ومعايير معينة قد يثبتوا العكس تماماً وفق معايير أخرى كالتفكير النقدي وحل المشكلات والاتصال والتكيف والقيادة والوعي الثقافي والاجتماعي مثلاً".

يذكر إلى أن الاكاديمية تسعى إلى  تمكين المعلمين لتحويل خبراتهم التعلّمية والتدريسية في الغرفة الصفية، وتزويدهم بخبرات تعليمية مهنية يمكنهم من خلالها الارتقاء بمعرفتهم حول التوجّهات الناشئة والممارسات الأفضل في مجال التعليم .

فيما تنطوي المساقات الاساسية لهذه السنة على عدة محاور في مقدمتها  ترسيخ التعلُّم في الصفوف الأولى، فهم التعلُّم والمتعلّم، القيادة التحويلية، التعلُّم والتعليم باستخدام التكنولوجيا.

ويعقد الملتقى لهذا العام بمشاركة 1200 معلم و تربوي في 128 ورشة وجلسة على مدى 3 أيام ،منها 11 فعالية تعقد ما قبل الملتقى لمدة يوم كامل بقيادة خبراء تربويين متخصصين ومتحدثين رئيسيين من جامعات ومؤسسات عالمية مرموقة وتستند إلى قضايا الحياة الواقعية في مختلف مساقات التعليم التخصصية.

ويضاف إلى  ملتقى 2018 مشاركة المتحدث الرئيسي “ألان نوفمبر"، القيادي الدولي في مجال تكنولوجيا التعليم الذي سيتحدث عن الثقافة الناشئة للتدريس والتعلم انطلاقاٌ من خبرته الواسعة في مجال تكنولوجيا التعليم،ومشاركة تينا بلايث وهي مُحاضرة في مواضيع التعليم ومديرة مشروع في (بروجكت زيرو – المشروع صفر) في جامعة هارفارد.

وسيشهد الملتقى للمرة الاولى منصة انطلاق لدراسات ومباحث في 3 جلسات محورية رئيسية يتم من خلالها عرض مستجدات البحوث التعليمية والتربوية المهمة من قبل متحدثين ومنظمات تعليمية عالمية ،حيث يستضيف الملتقى البروفيسور ماري هايدن من جامعة باث، وكارولين آدامز مديرة قسم الإستراتيجيات والتطوير والتنفيذ من منظمة البكالوريا الدولية، وتوني مكاليفي مدير قسم الأبحاث والاستشارات في صندوق تطور التعليم .

وتشارك عدة بلدان في الملتقى منها، الاردن ، فلسطين ، لبنان ، الامارات العربية المتحدة ،المملكة العربية السعودية، قطر ، الكويت ،عُمان، الولايات المتحدة ، المملكة المتحدة، اوكرانيا، هولندا، الهند وجنوب أفريقيا.

وقد انطلق ملتقى مهارات المعلمين بداية في عام 2014 كفعالية سنوية تُنظمها أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين بالشراكة وللسنة الرابعة مع منظمة البكالوريا الدولية بهدف تزويد المعلمين في العالم العربي باستراتيجيات حديثة وإبداعية وأساليب تدريس مُبتكرة.

بينما أصبح الملتقى منصةً للمعلمين يمكنهم من خلالها استكشاف وتعلُّم ومشاركة الخبرات مع مجموعة من أشهر الخبراء التربويين على مستوى العالم وبأسلوب فريد يُركّز على المعلمين واحتياجاتهم في الغرف الصفية بهدف تعزيز جودة التعليم.

وحضر الملتقى في 2017 ما يزيد على 1000 من المعلمين والتربويين من 17 بلدًا من فلسطين، والإمارات العربية المتحدة، وعُمان، ولبنان، ومصر، وقطر، والمملكة العربية السعودية، الكويت، المغرب، تونس، بريطانيا، أمريكا، إضافة إلى الأردن وغيرها من الوفود العربية والأجنبية اللذين شاركوا في 131 ورشة عمل تدريبية خلال الملتقى.

وتعد أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين مؤسسة مستقلة غير ربحية تتبنى رؤية جلالة الملكة رانيا العبد الله من خلال تمكين المعلمين بالمهارات اللازمة، وتقدير دورهم وتقديم الدعم اللازم لهم داخل الغرف الصفية. وتعمل الأكاديمية التي انطلقت في عام 2009 بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، لتقدّم برامج تدريبية أخرى للمعلمين وفقًا للاحتياجات التعليمية في الأردن والعالم العربي، ودرّبت ما يقارب من 60,000 معلم في جميع أنحاء المملكة.

 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.