اطلاق موقع "مهنتي" للمساهمة بخفض البطالة

15-04-2018 07:09 PM اقتصاد 1390
Image

 

عمان – الانباط

أطلق مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية والمعلوماتية موقعاً إلكترونياً يحمل اسم "مهنتي" www.mehnaty.orgيحتوي قاعدة بيانات حول الوظائف المتاحة في الأردن واتجاهات الطلب عليها.

وبحسب بيان تلقت الانباط نسخة منه فإن الموقع الالكتروني يسعى الى زيادة الوعي بأهمية الانسجام بين نظام التعليم وسوق العمل في الاردن، من خلال تعريف الطلاب بالمعلومات اللازمة لاتخاذ قرارات مستنيرة بشأن مستقبلهم الوظيفي والمهني ومن ثم تزويدهم بآفاق أفضل وسبل تأمين أوضاع عمل أكثر استقراراً.

وقال المركز في البيان، ان موقع "مهنتي" سيساعد على التخفيف من حدة بطالة الشباب في الأردن، التي لا تزال واحدة من أكثر العقبات إلحاحاً واستمراراً في البلاد.

واضاف البيان : من المتوقع ان يسترشد طلاب المدارس والجامعات وكذلك المؤسسات التعليمية وصانعو القرار وغيرهم من أصحاب المصلحة الآخرين بهذا الموقع بشكل يعمل على تكييف المناهج الدراسية والمسارات التعليمية لتلبية احتياجات سوق العمل.

 ويتضمن الموقع الالكتروني رصداً لسياسات العمل، والمساءلة الحكومية، وأدلة لواضعي السياسات للتخطيط ووضع استراتيجيات جديدة لزيادة القابلية للتوظيف، كما يحوي قاعدة بيانات حول الوصف الوظيفي لثلاثة قطاعات رئيسية هي الصحة والإدارة والمالية والهندسة، (كمرحلة أولى سيتبعها مهن ووظائف أخرى في قطاعات أخرى).

 ويوفر الموقع أيضاً معلومات عن المعارف والمهارات الأساسية والشخصية الواجب توفرها في الأشخاص الذين يرغبون بالعمل في هذه المهن والوظائف، ومعلومات عن اتجاهات الطلب على المهن والوظائف المستقبلية في سوق العمل الأردني، الى جانب تقديرات معدلات الرواتب فيها.

 

ويتوقع ان يستفيد من هذا الموقع طلبة المدارس في المراحل الأخيرة من التعليم الثانوي، حيث يساعدهم الموقع للتعرف على المهن والوظائف المستقبلية التي يمكن لهم العمل فيها، والتي تتواءم مع ميولهم ورغباتهم، الى جانب المهن والوظائف التي يتوفر فيها فرص عمل في الأردن. ويتوقع أن يستفيد من الموقع أيضاً طلبة الجامعات والمعاهد ومراكز التدريب المهني من خلال التعرف على المعارف والمهارات الأساسية والشخصية اللازمة كي يتمكنوا من الانخراط في سوق العمل.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.