رداً للجميل بعد 21 عاماً .. أمير قطر السابق يزور سيدة إيطالية عجوزاً لماذا؟

20-08-2018 05:02 PM مقالات ساخنة 386
Image

- زار الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، أمير دولة قطر السابق، امرأةً إيطاليةً تبلغ من العمر 89 عاماً، بعد 21 عاماً من مساعدتها له وقت الحاجة. ذهب الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إلى الميناء الجنوبي لمدينة برينديزي الإيطالية؛ ليشكر تيريزا بورسيتي، التي أصبحت الآن جَدّةً، بسبب ضيافتها له عندما كان في زيارةٍ قصيرة عام 1997، بحسب صحيفة The Times البريطانية. وجد الحاكم السابق لأغنى دولةٍ في العالم (حسب نصيب الفرد من الثروة) الحانات والمطاعم كلها مغلقةً، في الوقت الذي كان يتنزه فيه في ميناء الصيد بديع المنظر. وكانت بورسيتي حينها تجلس على كرسي أمام باب منزلها، وسمحت له بالدخول إلى منزلها، رغم أنَّها لم تكن تعرفه، بعد أن استأذنها الحرس الخاص به إن كان يمكنه استخدام المرحاض. وتقول صحيفة التايمز إن الشيخ حمد بن خليفة ذهب إلى برينديزي على متن يخت «كتارا»، وبعث حرسه الخاص؛ ليتبين إن كانت بورسيتي ما زالت تعيش في المدينة أم لا. كانت هناك بالفعل، وفتحت باب منزلها مجدداً للشيخ، وقدمت له هذه المرة قهوة وفطيرة مغطاة بالعسل في مطبخها. وأمضى الشيخ ومعه أفراد أسرته ساعةً ونصف الساعة في الحديث مع مضيفته المُسنّة، بحضور وكيلٍ بحري محلي كمترجم فوري. وقالت أنطونيلا كونتي، إحدى بنات بورسيتي: «كانت لحظة رائعة لأُمنا، كانت مُثارة عاطفياً ومندهشة. كنا جميعاً أبناءً وأحفاداً نراقب في سرورٍ واعتزاز». وتوجّه الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني بالشكر لبورسيتي؛ لفتحها باب منزلها لغريبٍ مثله، ودعاها وأسرتها ليكونوا في ضيافته في قطر في ديسمبر/كانون الأول.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.