عقباويون : قيمة فواتير عدادات المياه الإلكترونية "فلكية".. والشركة توضح

22-08-2018 03:34 PM العقبة 769
Image

طالبوا بفزعة النواب وآخرون دعوا لوقفة احتجاجية بعد العيد
 العقبة – الأنباط – طلال الكباريتي 
احتج عدد كبير من أهالي العقبة مؤخرا على قيمة الاستهلاك المحتسبة في فواتير شركة مياه العقبة، ودعوا عبر صفحات الفيسبوك لوقفة احتجاجية تطالب بإرجاع عداداتهم القديمة . 
مشاعر الغضب واستياء الأهالي  جاءت بعد صدور فواتيرهم الربع سنوية التي تصدرها الشركة وتضمنت مطالبات مالية بقيم مرتفعة وصفوها بالفلكية، بعد انطلاق الشركة بتركيب عدادات الكترونية لهم ضمن المرحلة الأولى في المحافظة . 
وكانت شركة مياه العقبة  انطلقت بتركيب العدادات الالكترونية مطلع شهر يناير من العام الحالي، في منطقتي التاسعة والعاشرة وسبقها أعمال حفريات وفصل الخدمة في وقت قصير، ويستمر مشروع التركيب في المحافظة لخمس سنوات . 
 وتضمنت شكاوى المواطنين القيمة المرتفعة لفواتيرهم بعد تركيب العدادات الالكترونية مؤخرا، تراوحت قيمة المطالبات من 100 الى 350 دينار للدورة الواحدة . 
وذكر المواطن زياد عيد أنه استلم فاتورته السابقة للمياه بمطالبة قيمتها 119 دينار، أما المواطن احمد ابو عيشة استلم فاتورته مؤخرا بمطالبة قيمتها 137 دينار، أما المواطنة روعة عمر فقد ذكرت أنها استلمت فاتورتها بمطالبة قيمتها 206 دينار.
ودعا المواطن عصام الردايدة على الفيسبوك الى حل مشكلة هذه العدادات الالكترونية التي منحتها مياه العقبة لمشتركيها. 
وأضاف المواطن الردايدة أن أغلب المشتركين الذين منحتهم الشركة ضمن مرحلتها الأولية عدادات الكترونية مؤخرا، شهدوا فروقات واضحة وكبيرة في المطالبات المالية لقيمة استهلاكهم بالمقارنة مع زمن عداداتهم القديمة . 
وتساءل المواطن الردايدة عن سبب ارتفاع قيمة المطالبات المالية للمشتركين أصحاب العدادات الالكترونية، إن كان خللا بالعدادات أو تسرب مياه من بيوتهم . 
وأوضح المواطن باسم الشمايلة أن مجموع المطالبات المالية من استهلاكه للمياه تبلغ قيمتها 54 دينار بعد منحه العداد الالكتروني، مؤكدا أن قيمة المطالبة المالية لفاتورته كانت لا تتجاوز نصف المبلغ مقارنة مع قيمة الفواتير الحالية .
 وبرر المواطن لؤي أبو عيشة هذه المطالبات المالية بصمت أهالي العقبة وتخليهم عن الاحتجاج على الضرائب التي فرضتها الحكومة مؤخرا كفرق أسعار المحروقات و ألصقتها بفواتير شركة الكهرباء للمشتركين وألزمتهم بدفعها على حد تعبيره . 
وبين المواطن خالد إسماعيل أن فواتيره من شركة المياه أصبحت قيمتها تتراوح من 120 الى 140 دينار، في المقابل كانت خلال الدورات السابقة لا تتجاوز قيمتها 25 دينار، مضيفا أنه يسكن في شقة ولديه طفلين . 
وتابع إسماعيل أنه لم يستفد حين مراجعته للشركة بعد صدور فاتورته  للاعتراض أملا بتخفيض قيمة المطالبة، موضحا أن الشركة أكدت له أن هذه العدادات الذكية دقيقة وفحصتها 23 دولة  .
وطالب المواطن محمد الجازي (أبو مثنى) نواب العقبة لمخاطبة جلالة الملك، بخصوص اعتماد نسبة استثنائية في قيمة المطالبات في فواتير المياه والكهرباء لسكان العقبة، لكونها المحافظة الأشد حرارة في فصل الصيف . 
واعتبر المطالبات التي يرسلها سكان العقبة لدولة الدكتور الرزاز أو سلطة العقبة لن تثمر، مؤكدا أن القرار بحل هذه المشكلة بيد جلالة الملك، باعتباره ولي الامر للنظر في حاجات ومعاناة المواطنين . 
وناشد المواطن محمود الرياطي أهالي العقبة بتنظيم وقفة احتجاجية لإرجاع العدادات القديمة .
وبين أن فواتيره من المياه أصبحت بعد تركيب العدادات تزيد عن الألف دينار سنويا، بمعدل 349 دينار لكل دورة، مضيفا الى أن وضعه المادي لا يسمح بدفعه تلك التكاليف .
وسجل عدد كبير من أبناء العقبة عتبهم على نواب العقبة، لصمتهم عن معالجة قضايا ومشاكل اهالي المحافظة بهذا الخصوص، معتبرين أنها القضية الأبرز في الشارع العقباوي وبحاجة لمعالجتها بشكل طارىء .
ولفتوا الى أن ارتفاع أسعار فواتير الكهرباء والمياه باتت المشكلة الأولى للأهالي، باعتبار المحافظة الأشد حرارة ولهيبا في الصيف، وقيمتها المرتفعة أنهكت جيوبهم، في ظل حاجتهم للتكييف لمجابهة لهيب الصيف، بالاضافة الى تزايد نسبة بطالة شبابها. 
 من جهته أوضح الناطق الإعلامي لشركة مياه العقبة عارف البطوش أن تكلفة استهلاك المياه ارتفعت مؤخرا بالتزامن مع كافة محافظات المملكة . 
وأكد أن هذه العدادات آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا، ودقيقة القراءة وموصولة مع الشركة مباشرة ولا تحتاج الى جابي لقراءتها، وتحسب قيمة الاستهلاك بالدقيقة.
وأضاف البطوش للأنباط أن الشركة منذ نشأتها فتحت أبوابها لمشتركيها للاعتراض، باعتباره حق قانوني لكل مشترك .
وبين أن أبرز أسباب ارتفاع فواتير المشتركين، ضمن شكاوى قدموها للشركة مؤخرا، تأخير إصلاح حالات تسرب مياه، تعرض لها المشتكون مؤخرا، أو اكتشاف حالات عطل أو تسرب مياه من منازلهم . 
وذكر أن هذا المشروع سيوفر مستقبلا للمشتركين قراءة قيمة فواتيرهم المستحقة ونسبة استهلاكهم ضمن تطبيق عبر الهواتف الذكية . 
ولفت الى أن تلك العدادات مكفولة لمدة 20 عاما، وكلفتها على الشركة نحو 200 دينار للعداد الواحد، والعداد مغلق و يكشف أي حالة تلاعب فيه، وأكثر دقة من العدادات القديمة . 
ويبلغ عدد المشتركين لخدمة المياه في محافظة العقبة أكثر من 41 ألف مشترك .

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.