إتحادات كرة القدم تتطور وإتحادنا يتهور

10-09-2018 09:30 PM رياضة 1449
Image

 

 الأنباط – عمان – محمد الهنداوي

إنصدم عشاق منتخب النشامى بالقرار المفاجئ والذي تضمن إبعاد المدير الفني جمال ابو عابد على الإشراف على المنتخب وتكليف المساعد البلجيكي فيتال ، ولعل الغريب بالأمر سرعة تنفيذ القرار وعدم إنتظار نتيجة المباراة الودية التي تجمع منتخبنا مع عٌمان اليوم الثلاثاء ، حيث تم إتخاذ القرار بناءاً على الخسارة الودية من لبنان بهدف نظيف الخميس الماضي .

وإستهجن بعض النقاد الرياضيين القرار لا سيما وأن بطولة أمم اسيا التي تستضيفها الإمارات على الأبواب والوقت لا يكفي لإختبار مدرب جديد ، وقال معظم النقاد بأن الأخطاء لا يتحملها المدير الفني فحسب وإنما المنظومة كاملة ، حيث الإتحاد يتحمل الجزء الأكبر بعدم وضع خطة معينة على غرار الإتحادات المتطورة مؤخراً . وطالبت الجماهير من إتحاد الكرة وضع خطة محكمة لبطولة أمم اسيا ، 2022، وتسليم المنتخب لمدرب يمتلك سيرة ذاتية وحنكة قادرعلى عودة التألق للمنتخب من جديد .

ولعل تطور المنتخبات وضع المشجع الأردني بحيرة من أمره بعد مشاهدته لمنتخبات كانت تعتبر مغمورة على المستوى العالمي وإستطاعت تقديم عروض كبيرة بكأس العالم الذي أقيم في روسيا مؤخرا ،ً ولعل أبرز قصص النجاح البارزة للإتحادات ظهرت بأداء منتخب كرواتيا الحاصل على وصافة العالم، ومنتخب بلجيكا ثالث المونديال ، وحتى منتخبات إفريقيا واسيا حيث حققت نتائج مبهرة وباتت تعد من الفرق القوية عالمياً ، ويرى المشجع الأردني بأن هذه المطالب لم تعد صعبه أو مستحيلة خصوصاً وأن المنتخب عاش مراحل مزدهره بقيادة المرحوم المصري محمود الجوهري وسجل أسمه من ذهب بحصوله على التصنيف 37 عالمياً ، وإستطاع تقديم عروض جيدة بقيادة العراقي عدنان حمد ، ووصل لمرحلة حقيقية من الأزدهار أرعبت منتخبات أسيا، قبل ان يدخل بمرحلة تخبط بتغيير المدربين والإعتماد على لاعبين باتوا مجرد أسماء ، وتنتظر الجماهير من الإتحاد تغيير النهج كاملاً والعمل بتطور بدلاً من التهور .

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.