ايطاليا تكبو وروسيا تواصل نشوتها

11-09-2018 07:48 PM رياضة 441
Image

في دوري الامم الاوروبية

 عواصم - وكالات

عمق المنتخب البرتغالي جراح ضيفه الإيطالي بالفوز عليه 1-صفر في لشبونة، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة للمستوى الأول من دوري الأمم الأوروبية في كرة القدم.وكان المنتخب الإيطالي استهل مرحلة المشاركات الرسمية مع مدربه الجديد روبرتو مانشيني بتعادل مخيب الجمعة على أرضه مع بولندا (1-1) في مباراة تخلف خلالها حتى الدقيقة 78 قبل أن يعادل من ركلة جزاء، ثم مني الإثنين بهزيمته الثانية من أصل 5 مباريات خاضها بقيادة مدرب انتر ميلان ومانشستر سيتي الإنكليزي سابقا.ويبدو أن مرحلة البناء لن تكون سهلة في المنتخب الإيطالي الذي غاب هذا الصيف عن نهائيات كأس العالم للمرة منذ عام 1958 ما دفعه للتخلي عن مدربه جان بييرو فنتورا.في المقابل، استهلت البرتغال التي خرجت من ثمن نهائي مونديال روسيا على يد الأوروغواي (1-2)، مشوارها في هذه المسابقة الجديدة بأفضل طريقة بفضل هدف أندريه سيلفا أوائل الشوط الثاني (48)، وذلك رغم غياب قائدها ونجمها كريستيانو رونالدو الذي فضل أن يركز في الفترة الحالية على فريقه الجديد يوفنتوس الإيطالي المنتقل اليه من ريال مدريد الإسباني مقابل 100 مليون يورو.وشكل لقاء لشبونة المباراة الرسمية الأولى بين المنتخبين منذ 1993 وتصفيات مونديال 1994 حين فازت ايطاليا ذهابا وايابا 3-1 خارج ملعبها و1-صفر تواليا، لكنهما تواجها بعدها ثلاث مرات وديا وفازت ايطاليا مرتين والبرتغال مرة واحدة، وكانت في آخر مواجهة 1-صفر في تموز 2016.

واصلت روسيا نشوتها والبناء على الانجاز الذي حققته على أرضها بالوصول الى ربع نهائي كأس العالم للمرة الأولى في تاريخها، وذلك باكتساحها ضيفتها تشيكيا 5-1 في مباراة دولية ودية أقيمت في روستوف-نا-دونو ..وبعد أن تغلبوا على تركيا في أرضها 2-1 الجمعة في مستهل مشوارهم في النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية، أكد رجال المدرب ستانيسلاف تشيرتشيسوف أن ما تحقق في كأس العالم حين أخرجوا اسبانيا من ثمن النهائي قبل أن يخرجوا بركلات الترجيح من ربع النهائي على يد كرواتيا، لم يكن وليد الصدفة إذ هيمنوا تماما على مباراتهم مع ضيفهم التشيكي.وحسمت روسيا المباراة فعلياً في الشوط الأول بعدما تقدمت بثلاثية نظيفة عبر اليكسي يونوف (8 و29 من ركلة جزاء) وأنطون زابولوتني (24).وحاولت تشيكيا العودة وقلصت الفارق بواسطة توماس سوتشيك (74)، إلا أن أصحاب الأرض ردوا بهدفين آخرين عبر ألكسندر ييروخين (78) الذي سجل هدفه الدولي الأول، والبديل دميتري بولوز (83).وقلب منتخب تركيا، الطاولة على مضيفه السويدي، وفاز عليه (3/ 2)، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالمستوى الثاني من دوري الأمم الأوروبي.وتقدم المنتخب السويدي بهدفين، حملا توقيع إيزاك تيلين وفيكتور كلايسون، في الدقيقتين 35 و49، ولكن المنتخب التركي سجل انتفاضة مثيرة ورد بـ3 أهداف.وأحرز هاكن تشان أوغلو الهدف الأول لتركيا، في الدقيقة 51، وتكفل إمري أكبابا بالهدفين الثاني والثالث، في الدقيقتين 88 و90.واقتسم المنتخب التركي صدارة ترتيب المجموعة الثانية بالمستوى الثاني، مع روسيا بـ3 نقاط لكل منهما، وحلت السويد في المركز الثالث بلا رصيد من النقاط.

 

 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.