تدهور الحالة الصحية لزعيم البوليساريو

20-09-2018 05:11 PM عربي دولي 242
Image

الانباط 
يعيش زعيم جبهة البوليساريو ابراهيم غالي، أزمة صحية حادة، تم على إثرها نقله إلى إحدى مستشفيات العاصمة الجزائرية  حيث تخشى الجزائر الأسوأ كون تعبئة الرئاسة وأجهزة الاستخبارات في أوجها. 
وتدهورت الحالة   الصحية لإبراهيم غالي، زعيم جبهة البوليساريو،  فجاه يوم السبت 15 سبتمبر إلى درجه استدعت نقله إلى أحد المستشفيات في العاصمة الجزائرية  حيث ستشرف خدمات الرئاسة الجزائرية على صحته.
وتشهد  العاصمة الجزائريةقلق كبير حول احتمال اختفاء زعيم الطرف المعادي للمغرب في قضية الصحراء ما من  
  شأنه أن يبعثر كل الأوراق التي تلعبها الجزائر في هذا السجال.
وقد تمت الإشارة إلى مرض غالي عدة مرات من قبل خصومه في الجبهة حيث قيل إنه يعاني من التهاب الكبد C حيث وصلت حالته  إلى مرحله متقدمة جدا. 
كما   انتشرت المعلومات المتعلقة بعجزه البدني مباشرة عقب انتخابه علي رأس الجبهة الانفصالية.
وكان إبراهيم غالي قد "انتخب" أمينا عاما لجبهة البوليساريو، كما أنه هو نفسه الرئيس المعلن عنه في يوليوز 2016 وذلك بحصوله على نسبة 93.16% خلال الاقتراع و حل إبراهيم غالي مكان محمد عبد العزيز الذي توفي في 31 ماي من نفس العام نتيجة لصراعه الطويل مع المرض.
ولا يعد  إبراهيم غالي  الشخص الوحيد الذي تتدهور حالته الصحية بشكل خطير، فـالرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ومنذ إصابته بجلطة دماغية سنة 2013 حيث بات ظهوره قليلا  وقد تم تبريره رسميا كجزء من الفحوصات الصحية المنتظمة التي يخضع لها في سياق الحديث عن ترشيحه شبه المؤكد لولاية خامسة.

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.