ماذا قدمت الارجنتين لضيوفها في قمة الـ20؟

01-12-2018 12:45 PM مقالات ساخنة 233
Image

- لم تبخل الأرجنتين، المثقلة بديون صندوق النقد الدولي، على ضيوفها بقمة "G20" التي استضافتها في بوينس آيرس الجمعة والسبت، فقدمت لهم كل ما لذّ وطاب، لكنها ميّزت بين القادة والصحفيين.

وشملت لوائح الطعام المقدّم، أطباقا من شرائح اللحم الممتازة، والحلوى المحلية (dulce de leche) والأرز الأرجنتيني، بالإضافة إلى النبيذ الفاخر المخمّر من عنب Malbec العالي الجودة.

ونقل الصحفيون الذين يغطون فعاليات هذه القمة التي يخيّم عليها ضباب كثيف وظلال قاتمة، أن الطبق الرئيسي لعشاء زعماء الدول في مسرح كولون، مساء الجمعة، كان سرطان البحر، وأن محتويات قائمة الطعام، ضمّت قبل ذلك، أطباق شرائح اللحم الأرجنتينية الحقيقية لرؤساء الدول بالفعل، ولكن ليس للصحفيين الذين يرافقونهم أو يغطون أعمال القمة.

وذكر الصحفيون أن المضيفين الأرجنتينيين لم يبخلوا عليهم حتى بقطع جيدة من شرائح لحم البقر العالي الجودة، لكن لا يمكن تقديم طعام ساخن على مدار الساعة، وهذا الوضع يصعب ضمانه في إطار بوفيه، لذلك شملت قائمة طعام الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام الأكلات الإيطالية وعلى رأسها البيتزا والهامبرغر والخضروات المطبوخة على البخار وكمية كبيرة من الجبن والنقانق. وللوهلة الأولى، يبدو هذا الاختيار غريباً لبلد في أمريكا اللاتينية، لكنه يتوافق مع عادات الذوق المحلية: فقد أثر تقليد الطهي الأوروبي تأثيراً كبيراً على مطبخ الأرجنتين.

ومن الأطباق الأرجنتينية الخاصة على وجه الحصر، هناك الآيس كريم مع دولسي دي ليتشي، التي تشبه بطعمها الحليب المكثف المغلي والمركز، وكذلك فطائر empanadas، التي تحتوي على لحم مفروم داخلها.

ومع ذلك، فإن الأمر الأكثر إثارة بين الصحفيين، كان تقديم النبيذ المحلي دون قيد أو شرط أو احتساب. ففي المركز الصحفي يمكن صبّ النبيذ في كوب من آلات الخدمة الذاتية. لذلك كان عمال الكافتيريا مشغولين بانتظام بجلب زجاجات جديدة من النبيذ الأرجنتيني المصنوع من عنب مالبيك الفاخر، والقيام بفتحها وربطها بأنبوب، وإغلاقها داخل خزانة زجاجية، حيث بإمكان الضيوف، بمساعدة الشاشة التي تعمل باللمس، اختيار حجم ما يمكنهم تجرعه من النبيذ.

نوفوستي


 

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.