الحكومة: لا نعرف أي شيء عن صفقة القرن

23-04-2019 10:16 PM محليات 677
Image

كوشنر يتهرب من الحديث عن اعتماد الصفقة على "حل الدولتين"

 غنيمات: نرفض أي صفقة لا تنسجم مع الثوابت الأردنية

الموقف الأردني ثابت في حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية

صهر ترامب: على الجانبيين تقديم تنازلات وإذا تمسكا بخطابهما الأمور لن تتغير

 

الأنباط - عمان

قالت وزير الدولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات: إن الحكومة لا تعرف حتى الآن ما هي تفاصيل صفقة القرن، إلا أنها ترفض أي عرض أو تسوية أو صفقة لا تنسجم مع الثوابت الأردنية التي أعلنها جلالة الملك عبد الله الثاني في أكثر من مناسبة.

وبينت خلال لقاء حواري نظمته جمعية الإصلاح والتوجيه الاجتماعي في الزرقاء أمس الثلاثاء، أن جلالة الملك أكد خلال زيارته محافظة الزرقاء الموقف الأردني الثابت في الوصول إلى حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية بما يضمن إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وذات السيادة على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشريف، وحق اللاجئين في العودة والتعويض وفق القرار الأممي رقم 194.

وفي السياق، تهرب كبير مستشاري الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وصهره، جاريد كوشنر، أمس الثلاثاء، من الإجابة حول إذا ما اعتمدت "صفقة القرن"، على مبدأ حل الدولتين، مشددا على أن الصفقة ركزت على الوضع الاقتصادي لدى الفلسطينيين والمسألة الأمنية لدى إسرائيل.

وأكد كوشنر أنه سيكشف عن الصفقة بعد انتهاء شهر رمضان، المقبل، بالتزامن مع الإعلان عن الحكومة الإسرائيلية الجديدة.

وقال كوشنر في منتدى مجلة تايم، إنه كان يأمل في طرح الخطة أواخر العام الماضي، إلا أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أعلن عن إجراء انتخابات مبكرة، ولا يزال يحتاج إلى الوقت لتشكيل ائتلاف حكومي.

وأضاف "سيتعين على الجانبيين تقديم تنازلات (لم يوضح طبيعتها)"، معتبرا أنه "إذا تمسك الطرفان بخطابهم القديم الأمور لن تتغير".

تنويه

* تتم مراجعة كافة التعليقات من قبل ادارة الموقع.
* للادارة حق حذف اي تعليق يتضمن اساءة او خروج عن الموضوع المطروح, او ان يتضمن اسماء اي شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او المذهبية او العنصرية.
* للادارة الحق بحظر اي شخص يكرر المخالفات بنشر تعليقات غير مناسبة وايقافه عن التعليق بشكل نهائي.
* التعليقات تعبر عن رأي اصحابها فقط.