ابو غنيمة للرئيس الرزاز: لا تفجعنا اكثر !!!

-2019-05-13 03:44:27 | مقالات مختارة
د. احمد زياد ابو غنيمة

 

 

في 16.1.2017 وجهت رسالة للوزير د. عمر الرزاز حين تم تعيينه وزيرا للتربية والتعليم بعنوان: لا تخذلنا، ردا على بعض العلمانيين الذين طاروا من الفرح لقدومه وزيرا للتربية والتعليم بعد "مجزرة" تعديل المناهج، التي افرغت مناهج ابنائنا من محتواها الوطني والديني استجابة لصغوط خارجية !!!

واليوم ونحن نعيش زمن د. عمر الرزاز رئيسا للوزراء، اقول له: لا تفجعنا اكثر !!!

خذلتنا دولتك بتشكيل حكومتك، وخذلتنا بتعديلها الاول والثاني والثالث!!!

فماذا بقي حتى تفجعنا به دولتك !!

وخصوصا بعد تعديلك الثالث الذي حيّر عقول الاردنيين وادخلهم في حالة قلق على مستقبلنا ومستقبل وطننا الحبيب.

هل يعقل ان تبدأ حكومتك بعد تعديلها الثالث بمثالب قانونية تستدعي ان تُفصّل وزارات ابتدعتها دون سند دستوري لوزراء لا نعلم لماذا اتوا ولماذا غادر من سبقهم.

قلت لك في 16.1.2017: " قد لا ألتقي مع د. الرزاز فكريا أو سياسيا لاختلاف المشارب والبيئة الفكرية والسياسية التي نشأنا فيها ؛ وهذا لا يُعيبنا او يُنقص من قدرنا واحترامنا لبعضنا البعض؛ فإنه وان اختلفنا في السياسة والفكر، فإننا لا نختلف على قيمنا الأخلاقية والإنسانية التي تشربناها من تراثنا العائلي والوطني الذي نعتز به جميعا."

الانسان لا يعيش إلا مرة واحدة - مع تمنياتي لك بطول العمر- ، فاجعل ذِكرك عند الناس محمودا لا مذموما؛ ولتبدأ اولا بالتخلص ممن يمنعون عنك لقاء الناصحين المخلصين لوطنهم وامتهم وشعبهم، فلا نسمع سوى انك تلتقي باصدقائك ومعارفك واحبابك، وهؤلاء لو كانوا صادقين في صداقتهم ومحبتهم لك لما جعلولك تخذلنا المرة تلو المرة...

وقديما قالوا: قل لي من تُصاحب اقل لك من انت...

وإني اقدمها نصيحة لك - واسمعها مني اخوك الصغير - ؛ ان تُفكّر جديا بتقديم استقالتك فما كنا ننتظره منك لم تقدمه لنا طوال عام كامل، فالشعب الاردني كان ينتظر الكثير منك ولكنك خذلتنا ...

فلا تفجعنا اكثر من ذلك.....