"بصارة" في "بوليفارد العبدلي" تمارس الشعوذة دون حسيب أو رقيب

-2019-05-23 00:12:43 | محليات
Image

"الأنباط" حاولت الحصول على رد الـ "بوليفارد" لكن محاولاتها باءت بالفشل

 محافظ العاصمة "للأنباط": "لم يتم منح أي تراخيص  ومتابعتها ستكون مني شخصيا"

أمانة عمان : لايتم إصدار تراخيص لأعمال الشعوذة

 

الأنباط – عمان – جمانة خنفر

 

منتهكة حرمة الشهر الفضيل ومتجاوزة كل القوانين، امتهنت "أمل " شعوذتها على مرأى الأشهاد في "بوليفارد العبدلي" ضمن بازار أُعد خصيصاً لشهر رمضان المبارك، عبر دفع تذكرة ثمنها ثلاثة دنانير يدفعها البعض لرؤية بختهم عن طريق الكف ورمي الودع في خيمة صغيرة تم تخصيصها لـ "البصارة".

"الأنباط" رصدت الموقف وذهبت للتأكد من هذه المشعوذة ورؤية ما تمارسه أمام العلن بعد وجود شكاوى من مواطنين ورفضهم لممارسة هذا العمل خاصة في الشهر الفضيل.

"البصارة أمل " تنظر الى عيون زائريها  وتحاول جذب الانتباه من خلال سيناريو محفوظ تردده أمام الجميع وهو عن الحب والخيانة والأصدقاء.

حاولت مندوبة "الأنباط" الايقاع بها بأن ما تقوله غير صحيح وانها تعيش حياة سعيدة مما جعلها ترتبك قليلا محاولة طرح اسئلة بدهاء لمعرفة ما ستقوله لها فيما بعد.

أوهمتها مندوبة "الأنباط" بأنها متزوجة ولا تستطيع الإنجاب و الحقيقة هي عكس ذلك تماماً واخبرتها انها تعاني من مشاكل لا حل لها في الطب ويتوجب عليها زيارتها في منزلها حتى تتمكن من علاجها وقامت باعطائها كافة التفاصيل.

يقف امام خيمة البصارة العديد من الاشخاص منهم من هو متعجب ومنهم من يسارع للدخول لمشاهدة ما تقوم به داخل خيمتها.

وتساءل العديد عما إذا كانت البصارة تمارس عملا مباحا أم لا، وإذا ما كانت قد حصلت على ترخيص من الجهات المسؤولة.

"الأنباط" تواصلت مع محافظ العاصمة سعد شهاب الذي أكد ان هذه المهن لا تمنح اي ترخيص، مشددا على أنه سيتولى متابعة هذا القضية شخصياً.

من جانبه نفى مدير المركز الاعلامي في أمانة عمان مازن فراجين لـ "الانباط" ان تقوم الأمانة بإعطاء اي ترخيص لهذه المهن وانها ليست من الأعمال المدرجة في قائمة المهن وان كانت قد حصلت هذه البصارة على اي رخصة فهي ليست من الأمانة بكل تأكيد".

واضاف ان الخيم الرمضانية التي يتم الموافقة عليها تندرج ضمن شروط معينة وبناء عليها تحصل على التراخيص، مشيرا  إلى ان  متابعة ومراقبة محتوى هذه الخيم  ليس من واجبات امانة عمان.

وفي السياق ذاته، حاولت "الأنباط" التواصل مع إدارة "بوليفارد العبدلي" لمعرفة مدى قانونية ما تقوم به "البصارة" وإن كانت قد حصلت على ترخيص من أي جهة، إلا أن المحاولات باءت بالفشل، ولم تتلق أي رد على استفساراتها.

 

عقوبة ممارسة الشعوذة

 

ويعاقب القانون الأردني، "كل من يتعاطى بقصد الربح ، مناجاة الأرواح او التنويم المغناطيسي أو التنجيم أو قراءة الكف أو قراءة ورق اللعب، وكل ما له علاقة بعلم الغيب وتصادر الألبسة والنقود والأشياء المستعملة بالعقوبة التكديرية".
والعقوبة التكديرية وفق المادة 23 من قانون العقوبات "تتراوح مدة الحبس فيها بين أربع وعشرين ساعة إلى أسبوع ، وتنفذ بالمحكوم عليهم في أماكن غير الأماكن المخصصة للمحكوم عليهم بعقوبات جنائية أو جنحية ما أمكن.وتتراوح الغرامة التكديرية بين خمسة دنانير وثلاثين دينارا وفق المادة 24."

حكم الشرع

وبالرجوع الى موقع دائرة الافتاء تم رصد فتوى للدكتور نوح علي سلمان رحمه الله تنص على:

يحرم الذهاب إلى السحرة لعلاج السحر

الساحر ضالٌّ مضلٌّ، قال الله تعالى عن السحرة: (وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ) البقرة/ 102، وقد ذهب بعض العلماء إلى أنّ السحرَ كفرٌ، وحدُّ الساحرِ القتلُ، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَنْ أَتَى عَرَّافًا أَوْ كَاهِنًا فَصَدَّقَهُ بِمَا يَقُولُ فَقَدْ كَفَرَ بِمَا أُنْزِلَ عَلَى مُحَمَّدٍ) سنن البيهقي، باب جماع أبواب الحكم في الساحر، وقال صلى الله عليه وسلم: (مَنْ أَتَى عَرَّافًا فَسَأَلَهُ عَنْ شَىْءٍ لَمْ تُقْبَلْ لَهُ صَلاَةٌ أَرْبَعِينَ لَيْلَةً) رواه مسلم، هذه الآيات والأحاديث كافية لزجر الساحر والكاهن عمّا يتعاطاه إن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، وكافية لرد المسلم عن الذهاب إلى السحرة والكهّان. أما التداوي من مس الجن ومن السحر فلا يشترط أن يكون عند هؤلاء، بل على المسلم إذا أصيب بمرض أو اعتلال في صحته وسلوكه أن يراجع الأطباء أولاً، عملاً بقول النبي صلى الله عليه وسلم: (عِبَادَ اللَّهِ، تَدَاوَوْا فَإِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ لَمْ يَضَعْ فِي الأَرْضِ دَاءً إِلا وَضَعَ لَهُ شِفَاءً غَيْرَ دَاءٍ وَاحِدٍ، قَالُوا: وَمَا هُوَ؟ قَالَ: الْهَرَمُ) رواه الترمذي وقال حديث حسن صحيح، فإن لم يشف مما به، وغلب على ظنه أنه مسحور أو به مسّ فليراجع إنساناً مؤمناً صالحاً يعالج بغير السحر، ولا يأكل مال الناس بالباطل، وهو يوهمهم بأنه يعالجهم، ومن كان له يقين قوي بآيات الله، كفاه في هذه المواضيع سورة الفاتحة، وآية الكرسي، وآخر آيتين من سورة البقرة، وسورة الإخلاص (قل هو الله أحد) والمعوذتان، يقرأ ذلك على نفسه أو على المريض ثم يدعو بالأدعية المأثورة عن النبي صلى الله عليه وسلم كقوله: (أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ) رواه مسلم، وقوله: (بِسْمِ اللَّهِ الَّذِي لاَ يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ) رواه أبو داود والترمذي وغيرهما، وهي موجودة في كتب الحديث.