رئيس الوزراء يوجه للتسهيل على مقترضي صندوق التنمية والتشغيل

-2019-05-26 23:40:56 | محليات
Image

 البطاينة: لا يمكن شطب القروض على الاطلاق

 مقترضون: هذه المشاريع منحه من الملك وهناك اختلالات في آلية توزيعها

الانباط – خليل النظامي

وجه رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، وزير العمل رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية والتشغيل نضال البطاينة امس ، باتخاذ إجراءات للتسهيل على مقترضي صندوق التنمية والتشغيل، على أن لا يتم المساس بحقوق الصندوق، باعتبارها أموالا عامة.

يأتي ذلك بهدف تمكين مقترضي الصندوق من تسديد المستحقات المترتبة عليهم وفق آلية تسهم في تخفيف العبء عنهم، دون المساس بحقوق الصندوق.

وكان وزير العمل طلب خلال اجتماع عقد مؤخرا مع ممثلي عن المواطنين المتضررين من صندوق التنمية والتشغيل "برنامج التمويل الذاتي الجماعي"، مهلة اسبوع لايجاد حلول وبلورة تصور لحل مشكلة متضرري برنامج التمويل الذاتي الجماعي، مؤكدا ان الخطة تتجه نحو اعادة جدولة القروض وكف الطلبات واعادة النظر بالفوائد.

واكد على ان صندوق التنمية والتشغيل يقف جانب المواطن ولا يؤمن بلي ذراع الدولة، مشددا على انه لا يمكن شطب القروض على الاطلاق.

 بدورهم، اعتبر متضررون ان هذه القروض والمشاريع منحه من جلالة الملك عبدالله الثاني، موضحين ان هناك عدة اختلالات حصلت في آلية عملها وتوزيعها والاشراف على اتمام المشاريع الخاصة بهذا المشروع للمواطنين.

وفي وقت سابق وجه النائب خليل عطية سؤالا للحكومة حول مشروع برنامج التمويل الذاتي الجماعي والذي تم رصد مبلغ 25 مليون دينار لتنفيذه، مطالبا الحكومة تزويده بتفاصيل البرنامج من حيث آلية الصرف والتوزيع الجغرافي له.

الجدير ذكره ان برنامج التشغيل الذاتي الجماعي الذي خصص له مبلغ 25 مليون دينار من الحكومة السابقة لصندوق التنمية والتشغيل ليتم اقراضها بشروط سهلة وميسرة لمشاريع ريادية في التشغيل الذاتي الجماعي للشباب المتعطلين عن العمل في المناطق الريفية والنائية وجيوب الفقر، بهدف نشر ثقافة العمل الحر وريادة الأعمال بين الشباب وتحفيز قطاع الشباب من الجنسين لإقامة مشاريع منتجة ومدرة للدخل, وتوجيه الشباب للعمل الخاص كبديل لانتظار الوظيفة الحكومية والمساهمة في الحد من مشكلتي الفقر والبطالة