مراجله على العربان فقط !

-2019-06-22 21:21:33 | كتّاب الأنباط
د. عصام الغزاوي

 عصام الغزاوي

سلب قطاع طرق راحلة وبعض حاجيات أعرابي كان يحملها معه وتركوه ملقى على قارعة الطريق، تمكن بعدها بصعوبة من العودة إلى قريته سالماً وبدأ يقص على أصدقائه الذين وصلوا لتهنئته بالسلامة تفاصيل الحادثة وكيف تمكن من خداع اللصوص وإخفاء ( شبريته ) بين ثنايا ملابسه ولم يتمكنوا من اكتشافها وغنمها، فسأله أحد المتواجدين بخبث وماذا كانت حاجتك لحمل الشبرية على وسطك ؟ فأجاب بحدة وشموخ احملها للعوزة !!!!!! تذكرت هذه القصة اليوم وأنا أتابع تبريرات ترامب لإيران في حادثة إسقاط طائرة التجسس الامريكية، إيران رغم انها تئن تحت وطأة العقوبات لديها مخالب تستطيع (الخرمشة) والإضرار بالمصالح الامريكية، اما بالنسبة لترامب فالموضوع مقامرة لأنه لا يعرف الجهة التي يتعامل معها ولا قوانين اللعبة التي يلعبها.