من يضبط مهنة نجوم "السوشال ميديا" وتأجير المزارع؟

-2019-07-16 21:22:47 | محليات
Image

"الضريبة" تدعو المواطن للحصول على فاتورة عند تلقيه خدمة

 

 الأنباط – عمان

 

ظهر في السنوات الاخيرة، نجوم وابطال غزوا مواقع التواصل الاجتماعي، واصبحوا نجوما تتابع تحركاتهم ويؤخذ بآرائهم وتقلد حركاتهم ولباسهم.

 

وصعد بطلات وأبطال شاشات الهاتف المحمول، سلم النجومية، إلى أن اصبحت نجوميتهم مهنة لهم، وأصبحوا يترزقون من ورائها من كل حدب وصوب.

 

عبدالله نصار صاحب محل هدايا وعطور، ذهب وراء الركب واستدعى احدى بطلات موقع "سناب شات" في الأردن، لترويج بضائعه لمتابعيها، والتعريف بمحاله من باب الدعاية والإعلان له.

 

وعند دفع المبلغ الذي استحق عليه ثمناً للتصوير الترويجي الذي اجرته داخل المحل وفي اقسامه والمنتجات المتوفرة فيه، طلب منها فاتورة ضريبة، لانقاص قيمتها من القيمة الضريبية المترتبة عليه لاحقاً، اجابته أنها لا تملك دفترا ضريبيا!.

 

وكذلك كان الحال مع احمد درويش، صاحب محل ملابس رجالية، عندما طلب من احد نجوم موقع "انستغرام" بالترويج لبضائعه لمتابعيه الذين يتجاوزون عشرات الالاف، اخبره "النجم" انه ليس شركة مسجلة او مرخصة ولا يملك دفترا ضريبيا، لكن درويش اصر على الفاتورة، الامر الذي اضطره إلى احضار فاتورة ضريبية له من مكتب خدمة المناسبات من احد معارفه.

 

من هنا يأتي السؤال الذي يطرحه كثيرين من الذين تعاملوا مع ابطال السوشيال ميديا، من يضبط عمل هؤلاء "النجوم" ويفرض عليهم اقتطاع ضريبة مبيعات من مدخولهم الذي يتجاوز الاف الدنانير يوميا؟ وكم ستستفيد منهم خزينة الدولة لو التزموا بدفع الضرائب المترتبة عليهم؟ خاصة انهم اصبحوا من محركي الاقتصاد وخاصة في المحلات التجارية والاسواق.

 

السؤال ذاته يطرحه آخرون، على فئة ثانية في المجتمع، وهم اصحاب المزارع في منطقة البحر الميت وجرش والعاصمة عمان، والذين يؤجرون مزارعهم بمالغ مرتفعة وتتساوى مع اسعار قاعات الفنادق، دون أن يمتلكوا دفاتر ضريبية؟!.

 

سائد خليل، حجز لحفلة عرسه في احدى مزارع على طريق المطار، وتم الاقتطاع منه على الشخص 37 دينارا اردنيا (بلس بلس) أي انه مضاف عليها ضريبة المبيعات 16 بالمئة، إضافة إلى 5 بالمئة بدل خدمات فندقية.

 

سائد يقول إنه لم يحصل على فاتورة ضريبية مختومة من صاحب المزرعة ولم يأخذ سوى وصل استلام بالمبلغ المطلوب من المسؤول، الذي اوَضُح له لاحقاً أن المزرعة لا تدفع ضريبة، وتم ايهام الزبون أن المبلغ المضاف على الفاتورة من اجل الضرائب، هو مجرد "كذبة".

 

من جهته، أكد مساعد المدير العام للشؤون الإدارية والمالية في دائرة ضريبة الدخل والمبيعات موسى الطراونة، أن على المواطن التأكد من استلام فاتورة ضريبية برقم ضريبي، عند شرائه سلعة أو حصوله على خدمة.

 

وقال الطراونة لـ"الأنباط" إن ضبط نجوم السوشال ميديا أو اصحاب المزارع يكون عن طريق المواطن نفسه، إما باقتطاع ضريبة المبيعات بنفسه من قيمة خدمته أو سلعته عند الشراء، أو مطالبته بفاتورة ضريبية ذات رقم ضريبي.

 

وأضاف الطراونة أن الفئتين المذكورتين ليستا معفيتين من نظام الفوترة، وهم ملزمون بدفع الضرائب المستحقة عليهم لخزينة الدولة، إذا كانوا يقدمون سلعة أو خدمة للمواطن.

 

وأوضح أن هناك مديرية خاصة في ضريبة الدخل والمبيعات لمكافحة التهرب الضريبي، وهي على استعداد لاستقبال الشكوى والاقتراحات أو الاستفسار عن اي معلومات، مشيراً إلى أن هناك رقما مخصصا لهذا الخط هو (0798818810).