كل ما يجب أن تعرفه عن إصدار هواوي EMUI10

السبت-2019-08-24 | 01:36 pm تكنولوجيا
Image

لمع اسم Huawei عالمياً نظراً لقدرتها على ابتكار هواتف ذكية متقدمة تلبي مختلف حاجات المستخدمين، ويعود جزء من الفضل في ذلك إلى واجهة استخدام هواتفها EMUI التي تنفرد بها الشركة وتتابع تطويرها جيلاً بعد جيل، فهي تزودها باستمرار بمزيد من المزايا المتقدمة التي تستهدف مواكبة متطلبات جميع مستويات المستخدمين، حتى أنها أصبحت مشهورة بسلاسة التعامل معها ومزاياها ووظائفها الفريدة التي تعمل دون تعثّر أو أعطال.

يعتمد على هذه الواجهة اليوم أكثر من 500 مليون مستخدم يومياً موزعين على 216 دولة، فهي توفر دعماً لأكثر من 77 لغة، ووصلت بها Huawei إلى محطات متقدمة منذ أن أطلقت إصدارها الأول في العام 2012. ومؤخراً خصتها الشركة باستثمارات ضخمة بهدف تطويرها إلى مستويات جديدة، وإضافة ميزات مبتكرة تقدم للمستخدم تجربة لا نظير لها، فكانت النتيجة إطلاق الإصدار الجديد كلياً EMUI10، والذي يمثل آخر تحديث لبرامج هواتف Huawei الذكية ستنشره الشركة على هواتفها الذكية قريباً.

مظهر جديد تماماً
تقدم Huawei في الإصدار EMUI10 واجهة استخدام جديدة تماماً مصممة لتعكس قيماً جمالية أعلى دون أن تتخلى عن كفاءتها العملية وسهولة استخدام وظائفها. ويمتاز التصميم الجديد بأنه مستوحى من تصميم المجلات، فهو يوفر لك مساحات أوسع مع عناوين أكبر تسهل عليك التنقل في أرجاء الواجهة. وستجد أيضا أن القوائم المنسدلة خالية من النصوص كي تتيح استخدام أيقونات أكبر تجعل التعامل معها أسهل. ويضيف التصميم الجديد تباعداً أوسع بين الإشعارات على الشاشة لتصبح مشاهدتها متعة بصرية.

ويمتد هذا النسق الجديد من الإظهار ليشمل جهات الاتصال والإعدادات والمفكرة وحتى تطبيقات معرض الصور، خاصة أن التنقل فيه أصبح أسهل بتضمنه تصنيفاً أفضل للصور. وستجد أيضاً بعض التغييرات في الأيقونات المختلفة في الواجهة لتبدو أوضح مع المحافظة على الأسلوب الفريد الذي تمتاز به هواتف Huawei.

تصميم أحدث لتطبيق الكاميرا
من أهم ما تبرع به Huawei في هواتفها النقالة كاميراتها، ويضيف التحديث الجديد لواجهة هواتفها مزايا إضافية وتعديلات دقيقة متطورة إلى واجهة الكاميرا.

خلفية تطبيق الكاميرا أصبحت أبسط وأوضح وتجد فيها أداة انزلاق جديدة لميزة تقريب المشاهد مع واجهة أنيقة حين التبديل بين الأوضاع. وإن كنت من محبي إضافة اللمسات الخاصة على صورك، فستجد في تطبيق الكاميرا الجديد 11 فلتراً جديداً تتضمن خيارات الألوان الأحادية، أما إن كنت من مستخدمي وضع Aperture، فستجد أيضاً أن مستوى تأثير بوكيه أصبح مدرجاً على شكل f-stop بدلاً من مجرد رقم.

أناقة تحسين الألوان
حينا تشاهد واجهة EMUI10 ستلاحظ سريعاً أن ألوان عناصرها أصبحت أكثر وضوحاً وهدوءاً، وهذا مقصود، فمجموعة الألوان الجديدة هذه مستوحاة من لوحة ألوان الرسام الإيطالي الشهير جورج موراندي، وهي نتاج مزج اللون الرمادي الفاتح مع الألوان الأخرى لإنتاج ألوان هادئة وأطياف نقية رائعة تقدم مظهراً أنيقاً يوحي بالسلام والجمال.

ويمتد هذا المظهر الجديد ليتجسد في مختلف زوايا واجهة الاستخدام، ويبرز بوضوح أكبر في تطبيق جهات الاتصال، إذ تغطي خلفية جهات الاتصال دون صورة إحدى درجات الألوان الستة الناعمة.

نمط الألوان الداكنة الجديد كلياً
نمط الألوان الداكنة أحد أكثر المزايا الجديدة جاذبية للمستخدمين في نظام أندرويد كيو، فهو يمنح الواجهة كاملة مستوى أعلى من الراحة البصرية. وعملت Huawei على تطوير هذا النمط إلى مستويات أفضل في واجهتها EMUI10، لتقدم أكثر من مجرد تحويل كل شيء على الشاشة إلى اللون الأسود، فهو يقدم راحة بصرية أعلى بفضل الطريقة الفريدة لضبط التباين حتى في حالات الإضاءة المتغيرة. وهو حصيلة أبحاث أجرتها Huawei اختبرت فيها سهولة القراءة والراحة الشخصية للمستخدمين خلال استخدام هواتفهم ضمن أربعة مستويات إضاءة مختلفة، فوجدت ضرورة لإضافة أربع سمات ألوان في EMUI10 كي تناسب ظروف الإضاءة المختلفة.

وما يميز نمط ا الألوان الداكنة في واجهة الاستخدام EMUI10 أنه ينطبق أيضاً على التطبيقات المثبتة في الهاتف مسبقاً وحتى على تطبيقات الشركات الأخرى لتكون تجربة المشاهدة مريحة ومتجانسة ومريحة للعين.

تشغيل أسلس
ستلاحظ سريعاً حينما تستخدم الواجهة الجديدة EMUI10 أن حركة الرسوميات أصبحت مرنة وطبيعية أكثر، فأصبحت تشبه الحركة في العالم الحقيقي لتقدم تجربة استخدام أفضل. وهكذا أصبح الضغط الطويل على العناصر أسفل الشاشة يجعلها تتراجع إلى مسافة أعمق قبل أن ترتد، وفي الوقت ذاته أصبحت سرعات السحب والجر على الشاشة تؤثر على كيفية تفاعل العناصر الظاهرة عليها، ويمنح هذا المستخدمين شعوراً طبيعياً بالتفاعل خلال استخدام هواتفهم الذكية. ومما يزيد من روعة تجربة الاستخدام من هذا الجانب؛ معدل إظهار أفضل لإطارات الشاشة خلال حركة الرسوم ما يقلل التأخيرات الزمنية ويجعل الحركة تبدو أنعم وأدق.

ستكون هواتف سلسلة Huawei P30 أول الأجهزة التي ستتلقى ترقية إصدار "بيتا" التجريبي من تحديث EMUI10، بدءاً من 8 سبتمبر المقبل في مختلف الأسواق العالمية، يليها تحديث سلسلة الهواتف HUAWEI Mate 20 وغيرها من هواتف Huawei الذكية بواجهة الاستخدام الجديدة.