مبادرة رؤساء بلديات المملكة تخرج بإيجابية مع نقابة المعلمين للرجوع إلى طاولة الحوار مابين النقابة والحكومة.

الخميس-2019-09-12 | 12:00 am المفرق
Image

 المفرق- يوسف المشاقبة
انتهى قبل قليل اجتماع في مقر نقابة المعلمين الأردنيين جمع نقيب المعلمين الأردنيين الدكتور ناصر النواصرة ومجلس النقابة مع ممثلي رؤساء البلديات في المملكة تم خلاله التباحثا لجميع القضايا ذات الصلة بموضوع مطالب المعلمين. وقال رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي أن اللقاء كان إيجابيا مع النقابة من خلال التأكيد على فتح الحوار مابين الجانبين في سبيل الوصول إلى الحلول الكفيلة بمعالجة المشكلة. وأكد الدغمي أن النقابة كانت حريصة على مصلحة الطالب والتعليم والمعلمين جمعيا وبما يضمن حل الأزمة، منوهاً أن النقيب والمجلس تفهموا دور البلديات في العمل التشاركي والتنسيق مع الحكومة. وأضاف الدغمي أن ممثلي رؤساء البلديات يبعثون برسالة إلى رئيس الوزراء من خلال وزير الإدارة المحلية بجلوس رئيس الوزراء إلى طاولة المفاوضات مع النقابة وتضمين رسالة واضحة من النقابة بإيجاد الحلول. رئيس بلدية باب عمان محمود طاهر الخوالدة أكد من جانبه أن النقابة كانت منفتحة للحوار ولتي أبدت موافقتها على هذا الحوار للوصول إلى الحلول، موضحاً استعداد البلديات لاستضافة هذا الحوار. رئيس بلدية مادبا الكبرى المهندس أحمد الازايدة أوضح أن ما شاهدناه من النقابة من إيجابية في الطرح لإيجاد الحلول المناسبة لهذه الأزمة كان إيجابيا وبما تحافظ على مسيرة التعليم وابنائنا الطلبة وحقوق المعلمين. رئيس بلدية شيحان طايل المجالي ورئيس بلدية مؤاب حمزة الطروانه ورئيس بلدية الشوبك عادل الرفايعة أكدوا على أهمية المحافظة على أمن أبنائنا الطلبة في المدارس واستمرارية التعليم والمحافظة على حقوق المعلمين. نقيب المعلمين الأردنيين الدكتور ناصر النواصرة أشاد بدوره بزيارة وفد البلديات إلى النقابة والذي كان حوار شفافا وجادا من قبل الرؤساء والتي كانت مبادرة رائدة تسجل لقادة المجتمعات المحلية والتي تمثل جميع شرائح المجتمع للطرح العالي المستوى والصادق لتناولهم جميع القضايا وطرح الحلول الواقعية للخروج للأزمة، مؤكدا انفتاح النقابة للحوار دون توقف.