بلدية اربد الكبرى ترفع من جاهزيتها استقبالاً للشتاء

الأحد-2019-10-13 | 09:35 pm اربد
Image

الأنباط- اربد - رائد طبيشات

باشرت بلدية اربد الكبرى بتنظيف مجاري الأودية وعبارات تصريف مياه الأمطار ومقاطع الشوارع استعداداً لفصل الشتاء .

وقال رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني امس، انه تم الإيعاز لكافة المدراء التنفيذيين في البلدية والمناطق التابعة لها بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة استعداداً لفصل الشتاء القادم وإعداد الخطط اللازمة التي من شأنها أن تعمل على تصريف مياه الأمطار بكفاءة عالية من حيث تفقد وتنظيف العبارات ومجاري مياه الأمطار والأودية ومعالجة مناطق الأنهيارات والأنزلاقات أن وجدت

وأكد انه تم انجاز أكثر من 90% من أعمال الصيانة والتنظيف للعبارات وقنوات تصريف مياه الأمطار مشيراً إلى انه وخلال فصل الشتاء الماضي تم رصد عدد من الأماكن لتجمع مياه الأمطار في بعض الشوارع ومجاري الأودية وقامت دوائر البلدية المعنية بمعالجة بؤر تجمع مياه الأمطار في بعض الشوارع الأمر الذي سينعكس إيجابا على حركة السير والمشاة على حد سواء .

وأضاف بني هاني أن سلامة المواطنين والحفاظ على أرواحهم وممتلكاتهم هي الغاية والأساس في العمل البلدي وتقديم أفضل الخدمات لهم وأن البلدية وخلال فصل الشتاء تقوم بفتح غرف للعمليات لتلقي الشكاوي والملاحظات التي ترد من المواطنين والعمل على حلها بالسرعة القصوى من خلال تعاون مختلف المديريات ومن ضمنها مديرية الأشغال والتنفيذ في البلدية وهذه الغرف تقوم بتلقي الشكاوي والملاحظات وتمريرها إلى الفرق الميدانية العاملة في الميدان والتي تكون مزودة بجميع الآليات والماتورات والتي تعمل على حل هذه الشكاوي بأسرع وقت بالإضافة إلى أن البلدية هي عنصر فاعل وأساسي في غرفة العمليات التي تفتح في دار المحافظة.

وأشار إلى أن الموسم المطري السابق بالرغم من غزارته إلا انه والحمد لله لم يتسبب بأضرار في مناطق اربد الكبرى مناشداً المواطنين إلى ضرورة تكثيف استعدادهم لاستقبال فصل الشتاء والتأكد من أماكن تصريف مياه الأمطار وعدم شبك مصادر تصريف مياه الأمطارعن اسطح المنازل بمجاري المياه.

علماً بأن بلدية اربد الكبرى قامت مؤخراً بعدة مشاريع في مجال تصريف مياه الأمطار وفقاً لمواقع تجمع مياه الأمطار التي تم رصدها في العام الماضي .