«حمية الجوكر».. هكذا خسر خواكين فينيكس 23 كيلوغراماً لأداء الشخصية المثيرة للجدل

السبت-2019-10-19 | 05:28 pm فن
Image

الأنباط -

باعتباره التقييم الأعلى في عالم السينما الأمريكية وربما الأجنبية؛ فقد رُشِّح الممثل الأمريكي المولود في بورتوريكو خواكين فينيكس ثلاث مرات للفوز بجائزة الأوسكار من قبل، لكن بعد طرح الفيلم المثير للجدل الجوكر Joker وحصوله على إشادات قوية؛ فمن المحتمل أن الحظ قد يحالفه في المرة الرابعة ويمكن أن يفوز بجائزة أفضل ممثل في النسخة المقبلة من جوائز أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة؛ والتي يعرفها الكثيرون باسمها الأشهر: جوائز الأوسكار

يحصدفيلم Jokerللمخرج تود فيليبس نجاحات كثيرة، وجزء كبير منها بفضل أداء خواكين فينيكس الذي أدى دور الممثل الكوميدي الفاشل آرثر فليك، وكان عليه الغوص في الملامح النفسية لشخصية تعاني من اضطراب في الشخصية، لدرجة فقدان ما يصل إلى 23 كيلوغراماً خلال 4 أشهر؛ بحسب ما نشر موقعMujer Hoyالإسباني.

id="title_586622_0">وجوه آرثر فليك

بعد تجسيد هيث ليدجر البارع لشخصية الجوكر في فيلم The Dark Knight للمخرج كريستوفر نولان الذي نال عنه الأوسكار بعد وفاته في عام 2009، كان أمام خواكين فينيكس مهمة شاقة؛ إذ كان عليه أن يصل بتمثيله إلى مستوى تجسّيد أحد أشهر الأشرار لدي سي كومكس.

تأخر فينيكس في قبول الدور، ليس خوفاً من مقارنته بالممثلين الآخرين الذين أدّوا دور الجوكر الشهير؛ لكن بسبب بُعد الشخصية نفسها وشكه في قدرته على إضفاء طابعه عليها دون الخروج عن إطار النص.

حمية خواكين فينيكس استعدادا لتمثيل فيلم الجوكر

كانت ضحكة الجوكر واحدة من أصعب التحديات التي واجهها فينيكس وأكثرها إيلاماً، إذ أخبر مخرج الفيلم أنه إذا لم تنجح ضحكته، فلن يمكنه إحياء الشخصية. لكنها نجحت، قد تكون هذه الضحكة المليئة بالألم والمرارة التي تحمل طعم الفشل والاضطراب، أحد الأسباب الكثيرة لثناء النقاد على تجسيده لآرثر فليك.

id="title_586622_1">حمية الجوكر

لم يقتصر الأمرعلى أن يتعامل فينيكس مع انعدام ثقته ووجوب إضفاء لمسة مختلفة على مثل هذه الشخصية المتعددة الوجوه؛ فقد كان عليه أيضاً جعل أدائه واقعياً، وكان فقدان الوزن أمراً لا مفر منه ليستطيع تقمص الشخصية، ولهذا السبب خضع الممثل لنظام غذائي صارم لمدة 4 أشهر.

فينيكس ناشط في مجال حقوق النبات والحيوان مثل صديقته الممثلة روني مارا، وهما لا يأكلان أي شيء من أصل حيواني ويعتمد نظامهما الغذائي على الفواكه والخضراوات والبقوليات والمكسرات والبذور، ولديهما حديقتهما الخاصة.

على الرغم من وجود شائعات بأن نظامه الغذائي كان يعتمد فقط على تناول تفاحة يومياً، نفى فينيكس نفسه هذه المعلومات في مقابلة مع موقع Access إذ أوضح قائلاً: «لم أكن أتغذى على تفاحة فقط يومياً».

وأضاف: «تناولت خضراوات أخرى أيضاً مثل الخس والفاصوليا الخضراء (المطهوة) على البخار. لم يكن هذا شيئاً جديداً في حياتي المهنية، واتبعت النظام الغذائي تحت إشراف طبي لذا كنت في وضع آمن طوال الوقت وفي إطار المعايير الصحية».

لإضفاء اختلاف على الجوكر، اعتمد النظام الغذائي الذي اتبعه فينيكس على الفواكه والخضراوات النيئة أو الخفيفة لمدة 4 أشهر. اتبع فينيكسحمية التجويعالتي جعلته يفقد 23 كيلوغراماً من أجل الدور.

حمية خواكين فينيكس استعدادا لتمثيل فيلم الجوكر

id="title_586622_2">مخاطر فقدان الوزن بسرعة

ووفقاً لتصريحاته، تكون نظامه الغذائي من 500 سعر حراري في اليوم، وهو عدد قليل للغاية من السعرات الحرارية كان له تداعيات نفسية تفوق تلك الجسدية، إذ قال فينيكس: «اتباع نظام غذائي هو أمر مروّع وهو فترة تنطوي على شعور بالغ بالوحدة لأنه أمر مزرٍ بالنسبة للآخرين وبالنسبة للشخص نفسه».

وقال أيضاً: «أثر تناول القليل من الطعام عليّ نفسياً»، مضيفاً: «تبدأ في فقدان صوابك عندما تفقد هذا الوزن في مثل هذا الوقت القصير».

ليست هذه هي المرة الأولى التي يفقد فيها فينيكس وزناً من أجل دور يؤديه، وقد أدرك بالفعل العواقب التي قد يجلبها عليه مثل هذا النظام الغذائي، ومع ذلك، من الواضح أنه نظام غذائي كان من الضروري أن يشرف عليه الطبيب وكان يمثل خطراً على الصحة، إلى جانب أنه قد يؤدي إلى اضطراب الأكل.

وبمجرد أن فقد وزنه ووصل إلى الهدف المحدد، بدأ فينيكس يشعر بالهوس من اكتساب الدهون، يقول: «لم تكن الأمور أسهل بعدما وصلت إلى الوزن المطلوب؛ بل كان لديّ هوس من اكتساب الدهون ولو بضع غرامات فقط. حقيقي أنك في النهاية تصاب بنوع من الاضطراب».

يقول الممثل: «أريد قول إن الأمر جنونيّ».

الحقيقة هي أن هذه الأنواع من الأنظمة الغذائية لا تعرِّض الصحة الجسدية فحسب للخطر، لأن فقدان الوزن بسرعة لا يزيد فقط من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وفقر الدم والسكري وارتفاع ضغط الدم واضطرابات الجهاز الهضمي، بل يتسبب في مشكلات نفسية مثل الاكتئاب أو اضطرابات الأكل، بالإضافة إلى تأثير الارتداد المعروف.

id="title_586622_3">ممثلون آخرون فقدوا الوزن لأداء أدوار سينمائية

شاهدنا بالفعل ممثلين آخرين يجرون تغييرات مثيرة للإعجاب في الوزن، ما يعرِّض صحتهم البدنية والنفسية للخطر.

خسر كريستيان بيل في فيلم The Machinist حوالي 30 كيلوغراماً بعد الاكتفاء بتناول تفاحة وعُلبة من سمك التونة يومياً.

وفاز ماثيو ماكونهي بجائزة الأوسكار عن دوره في فيلم Dallas Buyers Club إذ خسر 21 كيلوغراماً من أجل إضفاء طابع مميَّز على الشخصية.

حمية خواكين فينيكس استعدادا لتمثيل فيلم الجوكر

ومن أجل دوره في فيلم The Pianist، فقد أدريان برودي 15 كيلوغراماً من خلال تناول بيضتين مسلوقتين وقطع صغيرة من الدجاج أو السمك مع الخضار على البخار للغداء والعشاء.

وفقدت آن هاثاواي أيضاً أكثر من 10 كيلوغرامات باتِّباع نظامٍ غذائي يتكون من دقيق الشوفان والماء لأداء دور فانتين في فيلم Les Misérables.

وكلهم ممثلون عظماء أدوا أدواراً مُثلى، لكنهم عرضوا أنفسهم لخطر بالغ بفقدان هذا القدر من الكيلوغرامات بسرعة كبيرة مع اتباع أنظمة غذائية صارمة للغاية.

لقد فقد كل منهم الوزن تحت إشراف طبي لكن من الواضح أنه لا يجب على أي طبيب أن يوصي بأي من هذه الوجبات لفقدان الوزن بهذه السرعة.

استمتع بأدائهم، لكن ضع في اعتبارك كل التضحيات التي بذلوها في المقابل، ولا تحاول محاكاة أنظمتهم الغذائية الخطرة، وتذكر أنه يمكنك إنقاص الوزن بطريقة صحية وتناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة بانتظام، ولا تعرض صحتك للخطر.