العتوم: "ال البيت" تسعى للانتقال إلى العالمية بشراكتها مع الجامعات الأوروبية والعالمية.

الإثنين-2019-11-04 | 10:46 pm المفرق
Image

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة

أكد رئيس جامعة ال البيت الأستاذ الدكتور عدنان العتوم، ان دور الجامعات لم يعد يقتصر على الدور التقليدي لتنفيذ العملية التدريسية في محيط الجامعة بل أصبح يتجاوزها ليشمل العديد من النواحي المختلفة العملية والثقافية بما فيها بناء القدرات وتبادل المعرفية والخبرات ودعم المشاريع العملية التي تسهم في خدمة العملية التدريسية والبحثية والتدريب وخدمة الشباب والمجتمعات المحلية وذلك استنادا إلى الخطط والسياسات العليا والأولويات الوطنية.

جاء ذلك خلال رعايته الندوة التعريفية لبرنامج ايراسموس بلس ونظمتها دائرة العلاقات الدولية في الجامعة. وأشار العتوم إلى أن أهمية محور التعاون الدولي والتشبيك مع الجامعات، منوهاً أن الجامعة ارتأت أن تحقق قيم العالمية ويتطلب تخصيص محور خاص بذلك في خطتها الاستراتيجية لتحقيق متطلباتها وتعزيز مبدأ الشراكة والتعاون المحلي والإقليمي والدولي بشكل فعال.

وبين ان ال البيت قامت العام الحالي بإنشاء دائرة خاصة للتعاون الدولي بهدف فتح قنوات التواصل مع العالم الخارجي ومد أواصر التعاون في جميع المجالات خصوصا في ظل ما يعانيه التعليم العالي في الأردن من تحديات أبرزها شح الموارد المالية اللازمة لتنفيذ المشاريع المشتركة ودعم البحث العلمي وبرامج التدريب المقترنة بحاجات الجامعات والمجتمعات المحلية.

وأكد العتوم الحاجة الملحة إلى ضرورة التركيز على المحور الدولي لما له من دور كبير في تحقيق الأهداف والتعريف بالجامعات وتغيير الصورة النمطية للتعليم التقليدي ومد أواصر التعاون بين الكيان الأكاديمي المحلي والدولي وتوفير وسائل وأدوات التمويل المختلفة، بالإضافة إلى الدور الكبير لبرامج الحراك الأكاديمي وما تسهم في نقل المعرفة والثقافة وتبادل الخبرات والاستثمار في راس المال البشري وبالتعاون مع الجامعات الأوروبية العريقة والتعريف بالخبرات المحلية والترويج لجامعاتنا دوليا وعالميا.

وتابع حديثه قائلا " أن الجامعة عملت على توقيع اتفاقيات مع جامعات عالمية عريقة في مجال البحث العلمي المشترك في مختلف دول العالم، وبدأت بالتعاون مع جامعات اوروبية في مجال برامج الحراك الطلابي وخصوصا الإسبانية واستفاد عدد من الطلاب والطالبات من منح التبادل وكان لها الدور الكبير في تنمية قدرات الطلبة وتعزيز مهاراتهم "

وثمن جهود مكتب ايراسموس الوطني والنخبة الأكاديمية من مختلف التخصصات سفراء الجامعات الشقيقة ونأمل أن تثمر هذه الجهود المشتركة نحو تنفيذ برامج تهدف إلى خدمة العملية التعليمية والمجتمع المحلي والوطن.

مدير مكتب ايراسموس بلس في عمان الاستاذ. الدكتور أحمد ابو الهيجاء عرض بدوره أهداف ومشاريع البرنامج وما يقدمه من مجموعة من الفرص لطلاب التعليم العالي ومرحلة الماجستير والدكتوراة والعاملين في مجال التعليم العالي ومؤسساته في العالم.

مديرة دائرة العلاقات الدولية في الجامعة الدكتورة رغدة الفاعوري أكدت من جانبها أهمية هذه الندوة الهادفة للتعريف بهذا البرنامج الوطني لبناء القدرات في التعليم العالي والجامعات وتطوير المخرجات من خلال هذه المشاركة الفاعلة والتي تركزت على البرامج والمشاريع والمنح المقدمة وفق هذا المشروع.

وأضافت أن الندوة حققت نتائجها من خلال الحضور المميز من الطلبة وهيئة التدريس للاستفادة من البرنامج والمشاريع التي يقدمها في مختلف المجالات، مشيدة بجهود جميع القائمين على إنجاح هذه الندوة المهمة.